الاخبار الرئيسية
الجمعة 24 سبتمبر 2021
  • C°19      القدس
  • C°19      دمشق
  • C°24      بيروت
  • C°29      طهران
اتصل بنا من نحن

الذاكرة الكاذبة حقيقة أم خيال ؟!

الكاتب: سمر طيب
تاريخ النشر: 2021-05-29 15:36:00

هل سبق لك وأن شعرت بأنك نسيت شيئاً ما وذهبت للبحث عنه ولكن في الحقيقة هو موجود بجانبك؟! 

هل سبق لك وأن جال بخاطرك أن أحدهم سألك سؤال ولكن بالفعل هو لم يسأل !! 

إن كنت من الأشخاص الّذين يعانون من تخيل المواقف والّتي هي بالأساس ليس لها وجود فتأكد أنك تعاني بما يدعى "بالذاكرة الكاذبة" "false memory"، وإذا أردنا أن نعرف الذاكرة بشكل عام فهي جزء من الدماغ مسؤول عن تذكر الأحداث التي يمر بها المرء، قريبة كانت أم بعيدة.

ولكن في حالة الذاكرة الكاذبة " False memory" يعمل العقل على اختلاق مشاهدَ وأحداثًا تبدو حقيقية جدًا بالنسبة له، بينما لا وجود لها في الواقع!

مثلما تظن أنك قد نسيت إغلاق باب المنزل عند خروجك، لكنك في الحقيقة قد أغلقته.

قد تتطور الحالة إلى حد الوصول للإصابة بمتلازمة الذاكرة الكاذبة، إن متلازمة الذاكرة الكاذبة  أو "False memory syndrome" هي قدرة العقل على اختلاق أحداثٍ غير واقعية من بعض المعطيات الحقيقية، ويمكن أن تحدث بسبب بعض الخبرات الانفعالية السيئة والمحزنة منذ أيام الطفولة، مثل: العنف الجسدي.

ويمتلك هؤلاء الأشخاص بعض الذكريات المأساوية الصادمة عن واقعهم الماضي، والذي بدوره يؤثر في سلوكهم الحاضر، ويبدو من الصّعب جداً أن يكون لديك ذكريات لا تعرف إن كانت صوابًا أم خطأ!

لكن نحن بدورنا سنقدم لك بعض النصائح لتحسين الوضع، والحفاظ على صحة ذاكرتك: كاستخدم مدونة لتسجيل الأحداث التي تشعر أنه يمكنك نسيانها أو التشتت حيالها. أو يمكنك أن تصنع صندق وأطلق عليه اسم "صندوق الذكريات"، والتقلِّيلْ من تناوُلَ السكرِ الأبيضِ قَدْرَ الإمكان، لأنَّ تناولَ السكرِ الأبيضِ يؤثرُ في القدراتِ الإدراكيَّة، ويسبِّبُ ضَعْفَ الذاكرة.