الاخبار الرئيسية
الجمعة 07 مايو 2021
  • C°23      القدس
  • C°26      دمشق
  • C°21      بيروت
  • C°21      طهران
اتصل بنا من نحن

الكندوش السوري مفتاح النجاح في زمن الركود

الكاتب: الحدث اليوم
تاريخ النشر: 2021-04-18 17:03:00

منذ إنطلاق الموسم الرمضاني 2021 ، بدا واضحاً أن الدراما السورية حققت حضوراً مختلفاً هذا العام ، تحديداً من خلال مسلسل 《الكندوش》 " تأليف حسام تحسين بيك، إخراج سمير حسين ، إنتاج Mb ماهر برغلي ".
السبب ليس لأن العمل يضج بنجوم الدراما السورية ويحضر على اكثر من 6 محطات عربية مهمة ، إنما بسبب النجاح التسويقي الكبير الذي حُقق لشركة الإنتاج ، كونها تجربة تأتي بعد سنوات طويلة من الحرب والحصار الإقتصادي ، تمكنت الشركة من إنجاز عمل برؤية بصرية جديدة ، وبتطويع موسيقى لصالح المادة الشامية غير المفتعلة ، وبمحاولة تقديم حكاية بسيطة تتلائم مع رغبة المشاهد الذي يطمح لمتابعة عمل يحاكي حنينه لدمشق أيام زمان ، ربما يتفق البعض مع مقترحات العمل الحكائية ، أو يعارضها البعض الآخر، لكن الأكيد بأن النجاح الإنتاجي ، مرهون بقدرة هذه الشركة على خرق الحصار المفروض على سورية ، وتحقيقها حضوراً واسعاً ، على محطات عربية منها قناة دبي ، الظفرة ، روتانا دراما وغيرها من المحطات المهمة .
و استطاعتها إنجاز دورة رأس المال بالشكل السوي ،وخلق كم كبير من فرص العمل لكل العاملين بهذا المسلسل ، ليستمر بإنجاز جزء ثاني منه ، إذ لم تتوقف كاميرا سمير حسين إلا لإسبوع فترة إستراحة ، ومن ثم دارت العجلة مجدداً لإنطلاق تصوير الجزء الثاني، الذي يَعد صُناعه بأنه سيكون موازياً لحضور هذا الجزء ومتفوقاً عليه ، اللافت أن بعض المتضررين من رأس المال السوري الخالص، يحارب هذا المسلسل ويصطف مع أعداء النجاح ، النجاح الإقتصادي على الأقل ، كونه لم نسمع عن دراما سورية تنتج بمال سوري خالص منذ زمن طويل، ودخول رجل أعمال يشهد له بالمال النظيف ، هو إنجاز كبير بما يخص الدراما السورية والعاملين فيها.