الاخبار الرئيسية
الجمعة 07 مايو 2021
  • C°23      القدس
  • C°26      دمشق
  • C°21      بيروت
  • C°21      طهران
اتصل بنا من نحن

أهم الفيتامينات الصحية لتقوية الشعر

الكاتب: حنين محمد الحموي
تاريخ النشر: 2021-04-17 14:13:00

 كأيّ جزءٍ من أجزاء الجسم فإنَّ الشعر يحتاج إلى تغذيةٍ صحيحةٍ حتى ينمو بشكلٍ صحيّ، فهناك العديد من مشاكل فقدان الشعر وتساقطه مرتبطة بنقص العناصر الغذائية، وغيرها من العوامل مثل العمر، والوراثة، والهرمونات، ويُعدُّ الغذاء هو أفضل مصدرٍ للفيتامينات التي يحتاجها الشعر للنمو بشكلٍ صحيّ، ومع ذلك قد يُفضل في بعض الأحيان تناول المكملات الغذائية إذا لم يحصل الشخص على ما يكفيه من الفيتامينات في النظام الغذائي المُتبع بعد استشارة الطبيب.

يؤثر نقص بعض الفيتامينات على الصحة العامة للشعر، وفي بعض الحالات قد يؤدي إلى فقدان الشعر، ولكل فيتامين وظيفة خاصة به فيساهم في صحة ونمو الشعر بطريقة مختلفة.

وما يلي أفضل الفيتامينات المهمة لضمان عدم تساقط الشعر، وتحفيز نموه مع تحسين صحة وجمال الشعر:

الفيتامين A: يعمل على ترطيب فروة الرأس عن طريق تحفيز بصيلات الشعر لانتاج المادة الدهنية التي تحافظ على نعومة وترطيب الشعر وفروة الرأس ،كما يساعد على تنظيم انتاج حمض الريتينوك اللازم لإنبات الشعر،
يتوفر في الكبد، الجزر، البروكلي، البطاطا الحلوة، اللفت، السبانخ، القرع، والبيض، البابايا والمانجو.

الفيتامين B: يعتبر الفيتامين B واحد من أفضل الفيتامينات المتاحة لتعزيز نمو الشعر الصحي ذلك لأنه يقوم بعدد من الوظائف الهامة داخل الجسم أهمها تحفيز نمو وتنفس الخلايا، الفيتامين B هو فيتامين مركب من عدة فيتامينات، يتوفر في اللحوم، البيض، الألبان والمأكولات البحرية.

فيتامين B6: فيتامين يكثر تواجده في العديد من المواد الغذائيّة كاللّحوم، والدّواجن، والأسماك، والبطاطس، وبعض الخضروات مثل البروكلي والجزر، وعصير البندورة، وأنواع من الفاكهة غير الحامضة، كالموز،البطّيخ،عصير البرقوق،البقوليّات، والكبدة، والحبوب المدعمّة بفيتامين B6 مثل الخبز ومنتجات الصّويا، والمكسّرات.

فيتامين B12: من أهم الفيتامينات لصحة الشعر ومنع تساقطه، فهو يساعد في انتاج خلايا الدم الحمراء، التي لها علاقة مباشرة بمستويات الطاقة في الجسم، فضلاً عن تحفيز الشهية والنمو الشامل.
لا ينتج الجسم كميات كافية من الفيتامين B12 لذلك يجب تناوله على شكل مكملات غذائية، حيث يتوفر بالمنتجات الحيوانية في كبد العجل، السردين، لحم الغزال، سمك السلمون، والاسكالوب والروبيان، والدّواجن، الحليب، الأجبان، والبيض، وحليب الصّويا المدعّم به
لا يُنصح باستخدام الميكرويف لتسخين أي مصدرٍ غذائيٍّ يحتوي على فيتامينB12 لأنها تؤدي لتلفه.

الفيتامين B3: يعرف باسم النياسين اذ يساعد على تحسين الدورة الدموية وتحفيز وصول الدم إلى بصيلات الشعر وفروة الرأس، مما يؤدي إلى تجديد الشعر، وبالتالي فهو عنصر رئيسي في نمو شعر صحي. يقوم الجسم بافراز كميات كافية من الفيتامين B3 وبالتالي فمعظم الناس لا تحتاج الى تناول مكمل غذائي من هذا الفيتامين.
يتوفر في الدجاج، لحم البقر، سمك السلمون، البيض، الأفوكادو، التمر، الطماطم، الهليون، الفطر، والمكسرات.

الفيتامين C:ضروري لتطوير الخلايا ونمو الأنسجة، ولهذا السبب فإنه ضروري لتعزيز نمو الشعر، نقص الفيتامين C يضعف بصيلات الشعر ويجعله عرضة للتكسر، الانقسام وتساقطه في نهاية الأمر.
يتوفر في البابايا، الفلفل، القرنبيط، الفراولة، البرتقال والكيوي.

فيتامين D: له دوراً مهماً في نموّ الشّعر وتقويته، ويمكن الحصول عى هذا الفيتامين من خلال التّعرض المباشر لأشّعة الشّمس لفترةٍ كافية، مع مراعاة استخدام واقٍ للشّمس، وعدم المبالغة في فترة التّعرض لها، وذلك لتّجنب الأشعة الضّارة النّاتجة عن الشّمس، بالإضافة إلى احتواء الأغذية التالية عليه وهي: الحليب،العصير، الحبوب، اللّحوم الحمراء، الأسماك الدّهنية كالسّالمون والسّردين، ويُعدّ زيت السّمك من أغنى المصادر الغذائية بفيتامين D.


الفيتامين E:هو فيتامين مهم جدًا لنمو الشعر، وظيفته الرئيسية هي زيادة الدورة الدموية في فروة الرأس وتحفيز بصيلات الشعر مما يؤدي إلى نمو الشعر بشكل أسرع، يساعد في الحفاظ على نظام مناعي صحي مما يؤثر بشكل مباشر على زيادة نمو الشعر ، كما يعمل على تحسين الحالة العامة للشعر من خلال الحفاظ على الرطوبة وزيادة ترطيب الشعر نفسه.
يتوفر في بذور عباد الشمس، اللوز، الزيتون، السبانخ، والبابايا.

الفيتامين H: يعرف باسم البيوتين وهو فيتامين يلعب دوراً حيوياً في الحفاظ على شعر صحي من خلال تحفيز نمو الخلايا وزيادة التمثيل الغذائي، كما يعمل البيوتين على تحسين مرونة الشعر وزيادة حجمه.
يصعب الحصول على كميات كافية من الفيتامين H من الأطعمة لذلك يفضل تناوله في صورة أقراص المكملات الغذائية.

يذكر أن هناك كميات معينة من الفيتامينات مخصّصة ومختلفة لكل من البالغين والذكور والإناث و الحوامل و المرضعات تؤخذ حسب استشارة الطبيب لأن لديهم مُتطلباتٍ غذائيةٍ مختلفةٍ.