الاخبار الرئيسية
السبت 17 ابريل 2021
  • C°24      القدس
  • C°25      دمشق
  • C°23      بيروت
  • C°23      طهران
اتصل بنا من نحن

اذا كنت تعاني من الأرق اليك الحل!!!

الكاتب: حنين محمد الحموي
تاريخ النشر: 2021-04-03 12:54:00

هناك الكثير من الأشخاص الذين يعانون بصفة مستمرة من مشكلة الأرق واضطراب النوم، خاصة إذا كان الشخص يعاني من مشكلة ما أو يفكر في موضوع مُعين، مما يقل عدد ساعات النوم، ويشعر بمعاناته الحقيقية مع الأرق، ولا يستطيع النوم بطريقة طبيعية.

وقال الدكتور أحمد المسيري استشاري الطب النفسي وعلاج الادمان أن الأرق هو صعوبة الدخول فى النوم، أو صعوبة التواصل فى النوم، أو الاستيقاظ المبكر، فالأرق يعاني منه معظم الناس بسبب ضغوط الحياة، أو الامتحانات، أو العمل، ويسبب الأرق انخفاض في عدد ساعات النوم، وهذا يؤثر على الجسم، أو في جودة النوم، وهذا يؤثر على المخ، وكلاهما يؤثر بشكل مباشر على انخفاض المزاج،الحزن، التعب، عدم التركيز، وعدم القدرة على إنجاز الأعمال.
كما أكد "المسيري" أن الأرق ينقسم إلى نوعين الأرق الأولي ويعاني منه "الأشخاص الذي نومهم خفيف، والأرق الثانوي ويعاني فيه الشخص من أمراض عضوية مثل الروماتيزم، آلام المفاصل، آلام الظهر، السلس البولي، وهناك من يعانون من أمراض الانسداد التنفسي أو "الشخير" أثناء النوم، أو يعاني من أمراض نفسية أشهرها التوتر و الاكتئاب،ومعظم الأشخاص الذين يتعاطون المخدرات يعانون من الأرق.


ومن عوامل خطر الأرق ومضاعفاته: تعاني النساء أكثر من الرجال لان يعتقد الباحثون أنها ترتبط ببعض العوامل الهرمونية والنفسية، والتكوين الجيني للمرأة، ومن بعض هذه العوامل فترة أثناء الحمل،فترة سن اليأس وانقطاع الطمث،الاكتئاب والقلق والتوتر، عدم وجود فيتامين د والكالسيوم الذي يحتاجه الجسم،المشاكل النفسية والعاطفية.

حيث تشمل عوامله التي تجعل الشخص يعاني من مشاكل في الصحة النفسية، نوبات الليلية،مرض طويل الأمد،السمنة والاكتئاب وارتفاع ضغط الدم ،عدم التركيز ، اضطراب القلق ،ردود الفعل البطيئة.

وبينت العديد من الدراسات عدة خطوات للتخلص من الأرق وهي كالآتي:

1- إعداد غرفة النوم : تساعد غرفة النوم الهادئة في النوم والاسترخاء بشكل أفضل وأسرع، بالإضافة إلى أنه يجب أن تكون درجة حرارة الغرفة ملائمة للنوم، وذلك للاستمتاع بنوم هادئ عميق، وإن كنت ممن يعانون من مشكلة التعرق الليلي عليك في هذه الحالة البحث عن طريقة تبريد الوسادة والحفاظ على رطوبتها، علاوة علي أن تقوم بتجهيز الأغطية المناسبة.

كما يجب إطفاء الأنوار وجميع الأجهزة الموجودة بالغرفة لأن الظلام يساعد بشكل كبير العقل على الاسترخاء، وطلب النوم، وإفراز الهرمونات التي تعمل على تحفيز العقل والجسد على النوم.

وأيضاً يجب الاستغناء عن جميع الأجهزة الإلكترونية بغرفة النوم مثل التلفزيون أو جهاز البلاي ستيشن، وعدم استخدام جهاز الحاسب الآلي أو أي جهاز لوحي وأنت على السرير، وذلك لأن غرفة النوم معروف عنها أنها مكان للراحة، علاوة على أنه يجب القيام بإغلاق الهاتف بمجرد الذهاب إلى النوم، أو على الأقل ضبطه في وضع عدم الإزعاج وعدم وضعه بجوارعلى السرير، حتى لا يكون مصدر للإغراء، وبالتالي يقوم الشخص بفتح الإنترنت والتصفح ويذهب عنه النوم، ويعود من جديد إلى الأرق.

2- تأكد من أن الفراش مناسب للنوم:
إذا كان السرير الخاص بك غير مريح فيكون عامل مساعد على الأرق، لا تستغرب كثيراً لأن الأرق ينتج عن عدم الراحة، وبالتالي يجب تخصيص وقت مناسب للعناية بصورة كبيرة بفراشك، والبحث عن سرير أخر يكون مريح لك، وإن كنت ممن يعانون من أمراض الظهر والرقبة والعظام فعليك أن تبحث عن وسائل نوم مريحة، ويفضل "الفراش القطني" لأنه يكون مريح للظهر مما يساعدك على التخلص من الأرق، ناهيك عن ضرورة غسل الملاءات مرة واحدة فى الأسبوع على الأقل، وذلك لإمكانية النوم بشكل هادئ ومريح نفسياً مع ضرورية ترتيب غرفتك في كل صباح.


3-تناول مشروب خفيف دافئ قبل الذهاب إلى النوم:
إن تناول الوجبات الدسمة قبل الذهاب إلي النوم من الأمور غير المُستحبة والتي تدفع إلى الأرق، وبالتالي يُفضل أن يتم الامتناع عن تناول الوجبات الدسمة قبل النوم مُباشر، و لا تقوم بالذهاب إلى الفراش وأنت جائع، وبالتالي فأفضل الحلول في هذه الحالة أن تقوم بتناول وجبة خفيفة مكونة من الفاكهة أو الزبادي منزوع الدسم أو قليل الدسم، أو تناول الشاي الأخضر، أو كوب كبير من الحليب خالي الدسم، كل هذه الوجبات تساعد في إفراز هرمونات النوم وتحد من الأرق.

إذا أردت أن تتناول وجبة خفيفة قبل النوم لابد أن تحتوي على الكربوهيدرات المعقدة، مثل خبز الحبوب الكاملة، والتي تساهم بصورة كبيرة في إنتاج هرمون السيروتونين، وهو هرمون السعادة الذي يعمل على تعزيز عملية الاسترخاء، ومن الوجبات الخفيفة أيضاً اللوز، البسكويت حليب دافئ منزوع الدسم، وكوب من الفشار بزيت خفيف، قطعة جبن قريش.

4-ارتداء ملابس نوم مريحة:
قبل الذهاب إلى النوم يجب البحث عن ملابس نوم مريحة، لأن الراحة في النوم تكون سبب أصيلاً للتخلص من الأرق ومواصلة النوم بكل هدوء، وبالتالي فإن من الضروري ارتداء "بيجامة" تكون مناسبة للنوم ومصنوعة من مواد قطنية.

5-رش معطر داخل غرفة النوم:
يفضل أن تستخدم العطور الزيتية الأساسية، والتي لها فاعلية كبيرة على مساعدة جسم الإنسان على الاسترخاء، وتساهم في تهدئة العقل، حيث أشارت الأبحاث والتقارير أن "اللافندر" يعتبر الرائحة الأولى التي تساعدك على التخلص من الأرق والنوم بشكل هادئ وعميق، وبالتالي يفضل اقتناء زجاجة واحدة من عطر اللافندر، وأن تقوم باستخدامه كالأتي:
يجب رش قطرات قليلة من عطر اللافندر على قطعة من القماش ووضعها تحت الوسادة، أو خلط قطرات من اللافندر مع الماء ثم رش غرفتك به أو قُم بتدليك جسمك بزيت اللافندر فهو يساعد شكل كبير على منع الأرق والتعزيز من الاسترخاء.

إن لم يكن لديك عطر اللافندر، ولا تستطيع شراءه في هذه الحالة عليك أن تستخدم مجموعة من الزيوت العطرية المتوفرة لدي أي عطار، مثل المسك، وخشب الصندل فتعد من أفضل الزيوت العطرية.

6-إخلاء غرفة النوم من الضجيج والضوضاء:
الصوت العالي والضوضاء يكونا عامل مساعد للأرق، وبالتالي يجب أن تقوم ببذل جهد أكبر للتخلص من الضوضاء الموجودة بغرفتك، مثل إحكام غلق النوافذ والشبابيك والأبواب والتلفاز، وذلك لكي تمنع تسلل أي ضوء إلى غرفة نومك، كما يفضل أن تقوم بالاستغناء عن جميع الآلات الموسيقية الموجودة بغرفتك، وأن لا تترك سماعة الأذُن في أذنك، حتى لا يتسبب ذلك الأمر في الأرق.

7- ضرورة أخذ دوش دافئ:
يجب أخذ حمام دافئ لأنه يعد إحدى الطرق المقاومة للأرق، والتي تساعد على النوم بشكل سريع، حيث أن العقل يكون مستعد لوضع الهدوء وتقليل عامل التوتر والقلق، وهذه العوامل إذا اختفت تكون مساعدة على عدم حدوث الأرق، الحمام الدافئ يكون عامل مساعد على رفع حرارة الجسم، مما يساعد بصورة كبيرة العقل على إفراز هرمونات النوم.

8- قراءة قصة أو كتاب والقيام ببعض تمارين التمدد
 قبل الذهاب إلى النوم:

تعد القراءة والكتابة أحد أهم الوسائل التي تخلصك من الأرق، وتجعلك تذهب إلى النوم في هدوء لتستمتع بنوم هادئ دون اضطراب، ولكن:يجب الابتعاد تماماً عن اختيار قصة تكون مخيفة، أو بها آثاره حتى لا تشعر بالملل، وتفريغ جميع المشكلات وأحداث اليوم في الدفتر الخاص بهم.

ومن المستحب ممارسة تمارين التمدد لأنها تساعد بشكل كبير العضلات على عملية الاسترخاء قبل الذهاب إلي النوم، وفي حقيقة الأمر، هناك دراسة أجريت داخل مركز أبحاث السرطان على فئة النساء الذين قاموا بممارسة هذه النوعية من التمارين، اتضح أن بنسبة 30% منهم استطاعوا التخلص من الأرق واضطرابات النوم.

وأيضاً يفضل ممارسة بعض الألعاب السهلة والبسيطة، مثل رياضة الاسكودو، والكلمات المتقاطعة، وحل الألغاز.


يذكر أن الحرص على النوم في موعد محدد يومياً، يساعد على ضبط الساعة البيولوجية للجسم، ومن ثم التخلص من الأرق، ويساعد هذا على شعور الفرد بالاستغراق في النوم، حيث إن عدم انتظام مواعيد النوم يتسبب في الإصابة باضطرابات في الجسم، وعدم القدرة على النوم.