الاخبار الرئيسية
السبت 17 ابريل 2021
  • C°24      القدس
  • C°25      دمشق
  • C°23      بيروت
  • C°23      طهران
اتصل بنا من نحن

تعرف على حقيقة "كذبة نيسان"

الكاتب: حنين محمد الحموي
تاريخ النشر: 2021-04-01 13:21:00

كذبة أبريل أو كذبة نيسان هي مناسبة تقليدية في عدد من الدول توافق الأول من شهر أبريل من كل عام ويشتهر بعمل خدع في الأخرين، يوم كذبة أبريل لا يُعد يوماً وطنياً أو مُعترف به قانونياً كاحتفال رسمي، لكنه يوم اعتاد الناس فيه على الاحتفال وإطلاق النكات وخداع بعضهم البعض.

ولا توجد حقيقة مؤكدة لأصل هذه العادة، لكن رجحت بعض الآراء أن أصل هذا اليوم هو أن الكثير من مدن أوروبا ظلت تحتفل برأس السنة فى الأول من أبريل حتى القرن الـ15، ليتم تعديل التاريخ للأول من شهر يناير، وهو ما رفضته بعض الشعوب التى ظلت تحتفل به فى أبريل ليطلق على تلك الاحتفالات فيما بعد "كذبة أبريل" ، بينما يرى آخرون أن أصل "كذبة أبريل" هو عيد "هولى" الهندي، حيث يقوم البعض بالكذب والخداع ولا يكشف عن ذلك إلا فى الأول من أبريل.


روايات كذبة نيسان:

حكايات كانتربري الشاعر الإنجليزيّ جيفري تشوسر الذي عاصر القرن الرابع عشر الميلاديّ، ألّف مجموعةً قصصية وشعرية سمّاها حكايات كانتربري، وضمّن قصصاً تجمع بين الأول من إبريل والأكاذيب الأمر الذي يُوضّح قدم هذه المناسبة وعموماًفإنّ ظاهرة تخصيص يوم للعب وإطلاق النكات من الظواهر المنتشرة عند العديد من الشعوب، ولا تقتصر على الأول من إبريل فقط.

مزحة القيصر الروسي عرفت روسيا كذبة إبريل في عام 1719م، وفيها أشعل قيصر روسيا بطرس الأكبر النار في قبّة مرتفعة بعد أن طلاها بالزفت والشمع، فظنّ النّاس أنّ مدينتهم تحترق وهربوا خائفين، وكان جنود القيصر حينها يوقفونهم قائلين: اليوم هو الأول من إبريل.


يذكر أن هناك اعتقاد كبير بأنّ مناسبة كذبة أبريل حدثت عندما تم تغيير بداية العام في التقويم الميلاديّ، حيث كان الناس في القرون الوسطى يحتفلون برأس السنة في الخامس والعشرين من مارس، وتستمر الاحتفالات في بعض المدن كفرنسا حتّى الأول من إبريل، ثمّ تغيرت رأس السنة على يد غريغوري الثالث في نهاية القرن السادس عشر.