الاخبار الرئيسية
الجمعة 23 ابريل 2021
  • C°16      القدس
  • C°6      دمشق
  • C°16      بيروت
  • C°24      طهران
اتصل بنا من نحن

تعرف على "الذهان" أو مايُعرف بالاضطراب الذُهاني!!

الكاتب: سدرة نجم
تاريخ النشر: 2021-03-29 14:33:00

الأمور ليست دائماً كما تبدو عليه؛ أوهام وضلالات واضطرابات تشهدها حياة المريض المُصاب بالذهان!
الذهان تعريفاً هو اضطرابات عقلية تتسم بالانفصال عن الواقع وبكثرة الهلوسة بأنواعها الحسية والسمعية والبصرية؛ وهو مصطلح طب نفسي يطلق على الحالات العقلية التي يحدث فيها خللاً ضمن أحد مكونات عملية التفكير المنطقي والإدراك الحسي في عقل الإنسان.
عوامل عدة تؤدي إلى الإصابة به؛ يُشكل أولها: العامل الوراثي والجينات الحاملة للمرض في العائلة، كما تلعب الصدمات العصبية والعاطفية والتي تشكل وقعاً كارثياً على حياة الإنسان دوراً هاماً في الإصابة؛ فضلاً عن الأمراض التي تصيب الدماغ وحالات الصرع أو تناول العقاقير والمخدرات والمنشطات إضافة إلى عوامل كثيرة أُخرى.
مريض الذُهان يمر بحالة من تغير الشخصية المرافق لتفكير متفكك يُصيبه؛ حالة مرضية تُصيب الأعمار كلها على اختلاف أطيافها؛ توهمات ارتيابية ونوبات هلوسية ترافقها.
تبدأ الأعراض تباعاً ملحقة تطوراً ملحوظاً، تتمثل باعتزال عن الآخرين شيئاً فشيئاً؛ مع مشاعر لامبالاة مفعمة، وعدم اهتمام بمايحصل من أمور تكون عند الشخص السليم في غاية الأهمية.
مشاعر متساوية سطحية وإحساس غير محدود ولامبالاة مدمية.
تتعدد أنواعه وتشمل: الفصام أولاً و مايُعرف ب بارافرينيا ثانياً، إضافة إلى الاضطراب الفُصامي الوجداني فضلاً عن الاضطرابات الذهانية الناتجة عن الإدمان؛ والاضطراب الذهاني العضوي والاضطراب الذهاني قصير المدى وآخراً اضطرابات التوهم العميق.
من الأهمية البالغة علاجه المبكر الذي يتم عبر الاستعانة بالطبيب المختص الذي تتعدد أساليب علاجه بحسب حالة المريض لديه لتشمل علاجاً دوائي طويل الأمد أو علاج بالصدمات الكهربائية والتي تحدث في حالة متقدمة من الإصابة بالمرض والتي يصعب على الدواء وحده معالجتها؛ إضافة إلى جلسات العلاج النفسي السلوكي التي تشكل دوراً هاماً في العلاج ولا يمكن الاستغناء عنها أياً كان.
طرق خاصة للتعامل مع مريض الذهان يتمثل أهمها بالاستماع إليه دون الإفادة بالتنظيرات اللفظية والحكم؛ ودفع روح الإيجابية المعنوية به إضافة إلى مراعاته وعدم جعله يشعر بأنه نبذة مجتمعية.
ردات فعل سلبية تواجه مصابين الأمراض النفسية تعود إلى عدم وعي مجتمعي وجهل مترسخ في العقول.
أوهام كثيرة واضطرابات سلوكية تواجه المريض يجب مراعاتها ومساعدته للتخلص منها للعودة إلى الحياة الطبيعية.
سدرة نجم.