الاخبار الرئيسية
السبت 17 ابريل 2021
  • C°24      القدس
  • C°25      دمشق
  • C°23      بيروت
  • C°23      طهران
اتصل بنا من نحن

قرارات جديدة للجنة الطوارئ في طرطوس

الكاتب: آيه هاشم
تاريخ النشر: 2021-03-28 20:02:00

عقدت لجنة الطوارئ المركزية في محافظة طرطوس اجتماعاً بعد ظهر اليوم برئاسة محافظ طرطوس المحامي صفوان أبو سعدى وبحضور قائد شرطة المحافظة العميد موسى الجاسم وأمين فرع الحزب د.محمد وعضو قيادة فرع الحزب جمال غزيل وأمين عام محافظة طرطوس حيدر مرهج وجميع أعضاء اللجنة ومدراء الصحة والهيئات العامة للمشافي والتربية والسياحة والتجارة الداخلية وحماية المستهلك والسورية للتجارة وجميع المعنيين بالشأن العام

ناقشت خلاله الوضع الراهن لانتشار فيروس كورونا حيث قدم مدير الصحة ورؤساء هيئات المشافي بطرطوس عرضاً للمخططات البيانية لواقع الإصابات والوفيات والشفاء في المحافظة وتبين ارتفاع في عدد الإصابات في غالبية مناطق المحافظة منذ بداية الشهر الحالي.
قررت من خلال اجتماها إغلاق مبرات التعزية وصالات الأفراح مدة /15/ يوماً من تاريخه، على أن يتم التقييم في الاجتماعات القادمة بضوء النتائج وتكليف قيادة شرطة المحافظة التعميم على كل مدراء المناطق والنواحي والأقسام في مدينة المركز وفرع المرور وشرطة الطرق العامة متابعة تطبيق مقررات اللجنة السابقة وفرض غرامة مالية بحق المخالفين والتأكيد على فرع المؤسسة السورية للتجارة وفرع المخابز البيع في صالاتها ومراكز بيع الخبز بتطبيق الإجراءات الإحترازية للوقاية والتباعد المكاني والتأكيد على فرع الهلال الأحمر بطرطوس التنسيق التام مع مديرية التربية وتقديم كل الدعم للقطاع التربوي من معقمات وكمامات وغيرها.
وأكدت اللجنة على رؤساء المجالس المحلية متابعة تنفيذ قرار المجلس الأعلى للإدارة المحلية المتضمن رفع الحد الأعلى لمبلغ الغرامات التي تحدده المجالس المحلية بموجب المادة /140/ من قانون الإدارة المحلية النافذ ولاسيما ما يخص مخالفات عدم التقيد بالاجراءات التي تحد من انتشار فايروس كورونا وكلفت مديرية التربية وجامعة طرطوس إرسال تقارير يومية لرئيس لجنة الطوارئ المركزية لجهة الإجراءات المتخذة من أجل الحد من انتشار فايروس كورونا في المدارس والجامعة.

أهابت من خلال هذا اللقاء ضرورة التقيد الذاتي والشخصي بالإجراءات الاحترازية للوقاية من الفيروس لجهة النظافة الشخصية والتعقيم وعدم التسبب بالازدحام وأخذ الحيطة والحذر.