الاخبار الرئيسية
السبت 04 ديسمبر 2021
  • C°11      القدس
  • C°5      دمشق
  • C°16      بيروت
  • C°5      طهران
اتصل بنا من نحن

كوارث مصر "لعنة الفراعنة" أم تقصيرٌ من الحكومة

الكاتب: حسين بسام علي
تاريخ النشر: 2021-03-28 19:41:00

حوادث كارثية على مدى عدة أيام تصيب مصر، بدايةً بجنوح السفينة العملاقة "ايفر غيفين" وإغلاقها لقناة السويس وصولاً إلى حادثة قطار سوهاج ومقتل وإصابة أكثر من 100 شخص، بالإضافة إلى انهيار مبنى في منطقة جسر السويس بالقاهرة مؤلفاً من 11طابق والذي خلف العديد من القتلى والمصابين.
أرجع البعض في مصر هذه الحوادث إلى ما أسموه "لعنة الفراعنة" التي اصابت البلاد وذلك قبيل نقل الحكومة المصرية لمومياوات ملكية من مكانها داخل المتحف المصري الواقع في ميدان التحرير إلى متحف الحضارة المصرية الموجود في الفسطاط.
وعلق وزير الأثار المصري السابق "زاهي حواس" حول هذه الفكرة بأنه لايوجد ما يسمى لعنة الفراعنة ولا علاقة للحوادث المأسوية بها.
في حين أعاد البعض هاشتاغ #ارحل_يا_سيسي ليتصدر مواقع التواصل الاجتماعي في الساعات الأخيرة، مطالبين برحيل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عقب الأحداث الأخيرة والتي هزت البلاد، كما قام البعض بانتقاد عمل الحكومة بالتعاطي مع الكوارث التي حصلت، مرجعين سبب هذه الحوادث إلى تقصير في عمل الحكومة وعدم اهتمامها بالمواطنين، ومن بين الحسابات المغردة بهاشتاغ #ارحل_يا_سيسي حساب باسم ميما تقول بتغريدتها: <<كيف ستلقى الله بكل هذه الدماء التي في يديك، كيف ستقف أمام جبار السماوات حين يسألك، ألا تتقي الله، أم ان حلم الله عليك قد غرك، فاللهم ان عبد الفتاح السيسي عبدك وقد تجبر فخذ لنا منه....>>