الاخبار الرئيسية
الجمعة 23 ابريل 2021
  • C°16      القدس
  • C°6      دمشق
  • C°16      بيروت
  • C°24      طهران
اتصل بنا من نحن

أومواموا و المجرة الوحشية تثير دهشة وحيرة العلماء

الكاتب: حنين محمد الحموي
تاريخ النشر: 2021-03-23 17:14:00

يوجد الكثير من العجائب المتنوعة والرائعة في الكون والتي تدل على عظمة الخالق وعلى الإعجاز الفريد والدقة الغير متناهية.

أومواموا : اكتشف العالم الفلكي في عام 2017 جسم غريب عبر تلسكوب يمر عبر النظام الشمسي حيث كان ممدوداً وطويل للغاية ويصل طوله إلى كيلو متر وحجمه حوالي 167 متر مما سبب حيرة كبيرة لدى علماء الفلك.
حيث أشارت البحوث دخول نفس مواصفات الجسم الغريب النظام الشمسي في العصر الفيكتوري واعتقد البعض أنه قد يكون نجمة، بينما اعتقد البعض الأخر أنه شيء فضائي أوأنه مركبة فضائية خاصة بأشخاص فضائيين وأصبح هناك توقعات مختلفة، ونتيجة ذلك توقع البعض أنه عند ارفاق شراع شمسي فإنه سينفجر نتيجة الضغط الناتج من الرياح الشمسية ولكن كان الرد صادماً فهذا لم يحدث، ولم يستطيع علماء الفلك معرفة ما هو أومواموا الذي غادر النظام الشمسي.

حزام الكويكبات: عبارة عن منطقة تقع بين المشترى وكوكب المريخ وسميت بالحزام لأنها تربط بين مجموعة من الكويكبات الصغيرة، لولا هذا الارتباط لكان ذلك خطراً على كوكب الأرض فقد سبق وضربته من قبل،
وأكبر كويكب فيه يبلغ مساحته مساحة العراق تقريباً.

المجرة الوحشية الأندروميدا: هي واحدة من المجرات التي أثارت حيرة العلماء حيث يزداد حجمها بشكل مستمر واستطاعت في الفترة الأخيرة أن تبتلع واحد من الأقمار الصناعية، وينتشر بهذه المجرة العشرات من النجوم ويعتقد العلماء أن الأندروميدا ستصطدم بالمجرة الخاصة بنا بعد ثلاثة مليون سنة.


الكوكب التاسع: هو واحد من غرائب الكون التي أثارت حيره علماء الفلك حيث يعرف نظامنا الشمسي بأنه يحتوي على ثمان كواكب فقط فما هو التاسع؟
تم اكتشاف هذا الكوكب في عام 2014 حينما وجده دكتور أمريكي يدور حول الشمس بمعدل 250 مرة أبعد من الأرض ولكن لم يستطيع العلماء الوصول إليه وتصويره واكتشاف معلومات عنه فهو بعيد جداً.
أطلق عليه كوكب سيريس وفي البداية اعتقد أنه ضمن الكواكب الموجودة في نظامنا الشمسي ولكن تأكد العلماء بعد ذلك أنه خارج النظام الشمسي.


سديم الفراش: يعتبر أحد العجائب الكونية المذهلة هو من أروع السدم الكوكبية، يوجد في وسطه نجم ميت هذا النجم شديد الحرارة ويعد من أشد الكواكب حرارة حيث تصل درجة حرارته إلى 200000 درجة، وبالنسبة لما يحيط بهذا النجم فهو جزء بارد محاط به الغازات والأبخرة.

الكواكب الخارجية : يعتقد الكثير أنه لا يوجد كواكب أخري ما عدا الكواكب المتواجدة في المجموعة الشمسية ولكن الأمر ليس كذلك حيث اكتشف علماء الفلك في عام 2009 أن هناك ما يزيد عن 190 كوكب يوجد خارج نظامنا الشمسي والآن يبحث العلماء عن تفاصيل أخري لهذه الكواكب ويعتقد العلماء أن هناك أرض أخرى مثل أرضنا ولكن الأمر يحتاج تكنولوجيا اكبر لاكتشافها.


الشفق على كوكب زحل من الظواهر الرائعة التي تضفي البهجة على كوكب الأرض وسكانه فهذه الظاهرة هي عبارة عن مزيج من الألوان المختلفة الرائعة الخلابة التي تتشكل على القطبين الشمالي والجنوبي، يكون الشفق على كوكب زحل لعدة الأيام بينما الشفق على كوكب الأرض يمتد لعدة ساعات فقط.


نجم تابي: اكتشفها علماء الفلك وهي تبعد حوالي
1500 سنة ضوئية من الأرض، هناك العديد من الدراسات المختلفة أوضحت أن هذه عبارة عن نجم وتم التقاطه من خلال تلسكوب كيبلر الفضائي والذي كان دوره البحث عن الكواكب الغريبة ويحدث ذلك من خلال تحليل ضوء النجوم البعيدة، مازال هذا النجم يشكل غموضاً كبير لدى العلماء ويتعرض هذا النجم انخفاضات كبيرة في السطوع وهذا شئ غريب في حد ذاته مما أثار حيرة علماء الفلك، وتوقع بعض العلماء أن هذا النجم ابتلع كوكباً غير مستقر وغيرها من التوقعات المختلفة التي اقترحها علماء الفلك بخصوص هذا النجم الغامض.

القمر: يعد وجود القمر من عجائب وغرائب الكون فلولا وجوده كان الليل حالك و كانت الشمس هي المتحكم الوحيد في ظاهرتي المد والجزر ولأصبح ساعات اليوم بين 6 الى 8 ساعات فقط وليس 24 ساعة.


لون الشمس : لون الشمس الحقيقي هو الأبيض ولكن يعتقد الكثير أن لونها هو أصفر لأنه ينتج عن طبقة الأتموسفير المحيطة بالأرض ولكن الشمس في الواقع تصدر جميع ألوان الطيف لذلك قد نلاحظ ذلك عند انعكاس ضوء القمر.

الحفر العملاقة سيبيريا: في عام 2013 اكتشفوا حفر عملاقة في شمال روسيا حيث رصد قائد طائرة هليكوبتر فوجد حفرة عملاقة في شمال روسيا وبعد مرور عدة أيام تم اكتشاف حفرة اخرى عملاقة ولم يمضى الوقت الطويل حتى اكتشف الحفرة الثالثة واكتشفوا الثقب الرابع بعدها بشهور وليس هذا وحسب بل وجدوا أن هذه الحفر امتلأت بالماء فيما بعد وتحولت الى بحيرات ووصل عددهم الى 30 ثقب، هذه الحفر آثارت قلق العلماء مما جعلهم يرسلون الأقمار الصناعية لاستكشاف هذه الحفر فوجدوا في شمال سيبيريا بحيرة يبلغ طولها 50 متراً وهذه البحيرة يحيط بها هذه الحفر التي يوجد بها الماء.

الأمطار : تسقط الأمطار على كوكب الأرض على هيئة قطرات مكونة من الماء وأحياناً تكون ثلج في بعض الدول ، ولكن الأمطار تتساقط على كوكب الزهرة على هيئة حمض الكبريت.

يذكر أن علماء الفلك استنتجوا بأن المجرات تترابط مع بعضها في شكل نسيج محكم ولو لم يتواجد هذا الترابط لانهار الكون بأكمله.