الاخبار الرئيسية
السبت 17 ابريل 2021
  • C°24      القدس
  • C°25      دمشق
  • C°23      بيروت
  • C°23      طهران
اتصل بنا من نحن

مبارة الهوكي على جليد بحيرة بايكال لم تكن بهدف الرياضة

الكاتب: الحدث اليوم
تاريخ النشر: 2021-03-12 21:49:00

 

أجريت مباراة ودية للهوكي على جليد بحيرة بايكال العظيمة شرق سيبيريا التي تعد واحدة من أكبر مواقع التراث العالمي الطبيعي، وأكبر بحيرة للمياه العذبة في العالم، وأقيمت المباراة ليس بهدف رياضي ولكن بغرض لفت الأنظار للمشاكل البيئية في المنطقة والحفاظ عليها نظيفة باعتبارها واحدة من مواقع التراث الطبيعي.

شارك في مباراة الهوكي نجوم الرياضة والتقى فريق صاحب اللون الأزرق ويمثل "المنتخب الوطني لايركوتسك"، بنظيره باللون الأحمر نجوم الهوكي في شوطين استمر كل منهما 20 دقيقة.

رياضة هوكي الجليد الشعبية وهي عبارة عن منافسة فريقين على مساحة محددة من الجليد، بواسطة ارتداء اللاعبين زلاجات على أقدامهم لتمكنهم من الحركة بسرعة، وتنتشر في عدة دول أوروبية، وأبرزها كندا، وروسيا، والسويد، وفنلندا، وجمهورية التشيك، والولايات المتحدة، وسلوفاكيا،وتمارس بشكل محدود فى بعض الدول العربية، مثل سلطنة عمان، والإمارات، والكويت.

ويعد دوري الهوكي الوطنى (NHL)، المقام في أمريكا أقوى الدوريات الحالية، حيث يشارك فيه أشهر لاعبي هذه الرياضة، لكي يربحون كأس ستانلي في نهاية الموسم وتمارس رياضة الهوكي من جانب الرجال والنساء فى الألعاب الأوليمبية وفي بطولة العالم التى تقام كل عام.

يذكر أن الهدف من مبارة الهوكي، لم يكن لممارسة الرياضة فقط بل للفت انتباه الناس للمشاكل البيئية والحفاظ على الطبيعة في بحيرة بايكال التي تعد أعمق بحيرة عذبة في العالم لتتمتع الأجيال القادمة بجمالها وتحتفظ برونقها كموقع تراثي مميز.