الاخبار الرئيسية
الاربعاء 24 فبراير 2021
  • C°11      القدس
  • C°12      دمشق
  • C°14      بيروت
  • C°4      طهران
اتصل بنا من نحن

《الأسد من معرض منتجين 2020:حلب قلب الصناعة》

الكاتب: ديما مصلح
تاريخ النشر: 2020-11-07 09:38:00

شهد معرض منتجين ٢٠٢٠ (والذي أقيم ) تحت شعار "المنتج بطل حقيقي" في التكية السليمانية وسط دمشق (وذلك) بمشاركة ١٣٧ منتجاً و٧٧ شركة (من محافظة حلب).
(كما شهد المعرض ) اقبالاً كبيراً (من الجمهور وحضوراً رسمياً من عدد من الوزراء ) وقد تنوعت المنتجات المعروضة في الأجنحة بين "الألبسة، والمفروشات، والمواد الغذائية، والصناعات اليدوية".

الرئيس "بشار الأسد" زار المعرض برفقة السيدة "أسماء الأسد" قال خلال حديثه إن حلب هي قلب الصناعة وهي قاعدة الإنتاج في سورية، ولو رجعنا إلى ما قبل الحرب لقلنا كنا يجب أن نركز أكثر على الإنتاج، والآن أنتم قدمتم نموذجاً حقيقياً بأن فكرة الإنتاج حتى لو بدأت صغيرة، وعندما نقول مشاريع صغيرة ليس معنى هذا أننا نريد لها أن تبقى صغيرة بل نريد لها أن تكبر.

أضاف " الرئيس الأسد ": نحن شاهدناكم في بدايات مشاريعكم حيث بدأتم بعد تحرير حلب الأخير في شهر شباط حيث بدأت أغلب المشاريع وبأشهر قليلة رأينا إنتاجاً رائعاً بقياس الزمن والإمكانيات المالية وبقياس الظروف الاقتصادية لسورية أو لحلب، أي أنه عندما تكون هناك إرادة ووطنية ننجح، وهذا معناه أن هناك أملاً لكن الأمل يكون بالعمل لأن العمل والأمل مرتبطان ببعضهما البعض.

من جانبه ، أوضح وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك "طلال برازي" أن أهمية المعرض وإنها فرصة دعم لصناعة الحلبية وفسح مجال لدعم مشاريعهم من مجموعة الشباب الحلبيين.

واعتبرت وزيرة الثقافة "لبانة مشوح" أهمية هكذا معارض في الترويج للبضاعة السورية، وتنشيط الحركة الاقتصادية، مشيرة إلى أن هذا المعرض بحد ذاته له أهمية لدعم الصناعيين وخاصة صناعة النسيج في حلب، لما له من أهمية بإبراز منتجاتنا نحو العالمية، وهذا أمر له إيجابياته”.

بدوره قال وزير الصناعة "زياد صباغ" أن الوزارة ستقدم كل شيء متاح لديها لمشاريع الصغيرة، وهدف الوزارة في هذه المرحلةدعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة.

وأكد وزير الإعلام "عماد سارة" أن المشروعات الصغيرة هي قلب الاقتصادات الحديثة لأنها توفر فرص عمل وتحرك العجلة الاقتصادية فكيف باقتصاد يعاني من إرهاب منظم وحصار.

وشدد وزير الإعلام على أن دور وسائل الإعلام اليوم هو التسويق لهذه المنتجات والمشروعات الصغيرة لما لها من دور مهم في تحريك العجلة الاقتصادية في سورية.