إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
مشروع أردوغان الجديد
الكاتب : حسين المير | الاربعاء   تاريخ الخبر :2020-11-04    ساعة النشر :15:55:00

مشروع أردوغان الجديد

أردوغان السفاح العثماني الجديد وقاتل الأطفال والطامع بإعادة السلطنة العثمانية وإحتلال الدول من جديد والسيطرة على خيراتها ومقدراتها .
هذا الرجل الذي لم يشبع من قتل السوريين والليبيين وسرقة ثرواتهم .
وفي تصريحات له اليوم حيث يقول خلال تجمع لأنصاره بولاية سامسون التركية .. إن اي أرض سقطت فيها دماء لجنود أتراك سوف تعتبر جزء من الأراضي التركية !!!
وأضاف : نحن موجودون في سورية وليبيا و أذربيجان وقد قدمنا الشهداء في الحرب ضد الإرهاب !!!
وختم بقوله : في كل صراع كبير قفزة كبيرة لبلدنا وكل أرض جرت فيها دماء تركية هي ارضنا وهي جزء من وطننا .. !!! ..
هذه التصريحات تعتبر غريبة ..
وكان إعلاميون مقربون من حزب العدالة قد نشروا على مواقع التواصل خريطة لما تسمى تركيا الكبرى ...
تضم فيها أجزاء من العراق وسورية وجورجيا ...
مثل هذا التصريح الخطير والذي قد يؤدي إلى إشعال حرب كبرى في المنطقة وتشكيل جبهات ضد تركيا ومقاومات تتصدى لهذا المشروع والمخطط الذي يعمل على تنفيذه أردوغان سفاح هذا العصر .
إن الأحرار والشرفاء والأبطال المجاهدين والذين دافعوا عن سورية ضد الإرهاب وقد إقتلعوه من معظم الأراضي السورية لن يتركوا سورية وحيدة في مواجهة مخططات أردوغان العدائية وسيكونوا إلى جانب حماة الديار أبطال الجيش العربي السوري للعمل على طرد المحتلين الأمريكي والتركي .
ولأنه على مر الزمان لا يضيع حق وراءه مطالب وكل إحتلال إلى زوال ..
وسورية ستبقى للسوريين موحدة وكل شبر من أراضيها
سيعود إلى الحكومة الشرعية رغماً عن أنوف العملاء والمتآمرين ..

بقلم : حسين المير
موقع الحدث اليوم الإخباري ..





تعليقات الزوار