إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
نفاذ الصبر
الكاتب : رئيس التحرير بسام الصفدي | الثلاثاء   تاريخ الخبر :2020-06-09    ساعة النشر :21:15:00

نفاذ الصبر .. حان الآن موعد الإنتقال من الدفاع إلى الهجوم .. الشعب السوري واللبناني يعانيان من العقوبات والحصار الذي فرضته الولايات المتحدة الأمريكية على الدولتين والشعبين وكل ذلك سببه الكيان الصهيوني فأمريكا تريد من سورية تغيير مواقفها تجاه دولة الكيان والصفقة الملعونة التي يريدون تمريرها من أجل أن يسيطر الكيان الصهيوني على كامل الأراضي المغتصبة دون معارضة سورية ولبنان وهذا الكيان المحتل الغاصب الذي يقوم بتنفيذ الهجمات الجوية المستمرة على سورية من أجل إضعافها وإبقاءها منشغلة بالحرب حتى لا ترتاح وتتفرغ للقضية الأساس .. فهم يريدون إماتة الشعبين السوري واللبناني كي يبقوا ضعفاء ولا هم عندهم سوى تأمين لقمة عيشهم . لكن هذا الشعب الأبي والصامد والثابت على مبادئه وعلى قناعاته وعلى حبه لوطنه لن يقبل أن يموت جوعاً وحصاراً والكيان الصهيوني يقف متفرجاً عليه وهو يعاني ما يعاني من ظلم العقوبات الإقتصادية والتي فرضها عليه هذا المجرم الأحمق ترامب !!! فهذا الشعب البطل لن يقف مكتوف الأيدي وسيقلب الطاولة على هذا العدو وسيتحرك بقوة وعزيمة لمواجهة العقوبات والحصار الجائر بمساعدة الحلفاء الأوفياء الذين لن يتركوه وحيداً في المعركة .. فقد حان موعد الهجوم والحساب بعد نفاذ الصبر لأن العدو عندما يتلقى الضربات سيشعر بالخطروسيسعى لإيقافها .. فسورية لن ترتاح ولن يقف إستهدافها إلا عندما تقوم بمهاجمة الكيان الصهيوني وتوجيه له ضربات قوية وموجعة . عند ذلك سيتراجع الأمريكي عن العقوبات ويطلب إيقاف الهجوم . فمهاجمة الكيان ورقة قوية بيد سورية وحلفاءها في المحور وتقدر أن تستعمل هذه الورقة متى تشاء ومتى شعرت بالضيق والحصار .. بقلم : رئيس التحرير بسام الصفدي .




تعليقات الزوار