إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
الكاتب : حازم درويش | الاربعاء   تاريخ الخبر :2019-05-22    ساعة النشر :15:23:00

افتتح الرفيق #أمين_الفرع فاضل نجار #النادي_الثقافي_والاجتماعي البعثي في بلدة #مران في ريف #الباب المطهر من رجس الإرهاب وأطلع مع عدد من الرفاق أعضاء قيادة الفرع وقيادة شعبة الباب على محتويات النادي وما يتضمنه من تجهيزات وألعاب رياضية ومكتبة وقاعة مطالعة واجتماعات والتقى في مقر النادي مع الرفاق الأنصار المنسبين إلى صفوف الحزب.
وأكد الرفيق أمين الفرع على أهمية الارتقاء بسوية العمل الحزبي والالتزام بكل المهام التي توكل للرفيق ، موضحاً أنه اليوم يوجد قانون أحزاب في القطر وعلى البعثيين رص الصفوف والعمل على التواجد بين الجماهير وتقديم الخدمات لهم وفق الإمكانيات المتاحة لكي يبقوا على التصاق مباشر مع الجماهير وتوسيع قاعدة الحزب، داعياً الرفاق الحضور إلى جذب المواطنين المتميزين وتنسيبهم إلى صفوف الحزب وتوسيع قاعدة الحزب والاهتمام بذوي الشهداء منوها أن كتائب ولواء البعث قدموا الشهداء دفاعاً عن الوطن ، مشيراً إلى أهمية التأكد من المعلومة وعدم الانسياق وراء الشائعات وحرب المصطلحات ، داعياً الرفاق البعثيين إلى النهل من المصادر الحزبية والحكومية لأية معلومة.
واستعرض الرفيق نجار أبرز الأحداث والمستجدات السياسية والميدانية ، موضحاً ان الجيش العربي السوري يخوض معارك الشرف والكرامة ضد الإرهاب التكفيري وسنحتفل بهذا النصر الكبير على مساحة الوطن
وأشار الرفيق رأفت درمش رئيس مكتب التنظيم الفرعي إلى ضرورة التزام الرفيق البعثي بالاجتماع الحزبي وبقواعد و أهداف الحزب و نشرها بين صفوف المواطنين لتوسيع قاعدة الحزب الشعبية .
من جانبه بين الرفيق عماد الدين غضبان رئيس مكتب العمال والاقتصادي الفرعي أن الحرب الكونية التي استهدفت سورية دمرت بنيتها التحتية واليوم علينا جميعاً المساهمة في عملية البناء والاعمار ، ويعول على جيل الشباب الكثير في هذا المجال.
بدوره أوضح الرفيق أوريا حاج احمد رئيس مكتب الفلاحين الفرعي أن الواقع الزراعي والموسم جيد وتعمل القيادة الحزبية والإدارية لتذليل كافة الصعوبات التي تواجه عمليات الحصاد، مبيناً أن مؤسسة الحبوب والأعلاف افتتحتا عدد من مراكز التسويق الدوكمة والمشول ورصدتا الاعتمادات اللازمة كقيم محاصيل، داعياً الاهالي للمساهمة في إطفاء الحرائق إن وقعت.
وكان الرفيق أمين الشعبة أمين النقر قد رحب بالرفاق الحضور ، مشيراً إلى أن جميع فعاليات المنطقة تعمل من أجل النهوض بالواقع الخدمي والزراعي.
كما التقت القيادة الحزبية مع عدد من أهالي المنطقة واستمعت إلى هموم وشجون المواطنين في المنطقة ، والتي تمثلت في صعوبات تسويق الحبوب وكيفية تامين المحروقات للآليات الزراعية والبنزين للدراجات النارية، وإيصال مياه الشرب لجميع القرى.
حضر اللقاء الرفاق أعضاء قيادة الشعبة ورؤساء الوحدات الإدارية في المنطقة.




تعليقات الزوار