إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
الهلال من طرطوس: الجولان أرض سورية ولن نتخلى عنه وسنحرر كامل التراب السوري.
الكاتب : الحدث اليوم /حازم درويش | الجمعة   تاريخ الخبر :2019-03-22    ساعة النشر :05:08:00

الهلال من طرطوس: الجولان أرض سورية ولن نتخلى عنه وسنحرر كامل التراب السوري.

عقد اليوم فرع طرطوس لحزب البعث العربي الاشتراكي مؤتمره السنوي بحضور الرفيق المهندس هلال الهلال الأمين العام المساعد للحزب في المركز الثقافي العربي في طرطوس. وافتتح الهلال كلمته بنقل تحية الرفيق بشار الأسد الأمين العام للحزب لأعضاء المؤتمر وأبناء محافظة طرطوس التي بذلت الغالي والنفيس في سبيل الوطن وكانت الخزان البشري للجيش العربي السوري وحزب البعث العربي الاشتراكي، مشيراً إلى أن المؤتمرات السنوية وقفة حقيقية مع الذات لتقييم عمل الحزب على مدار عام من الزمن والوقوف بشكل دوري على ما نفذ وثا لم ينفذ من خطة عمل المؤسسة الحزبية على مختلف الجوانب، مشدداً على أهمية العمل الميداني لقيادات البعث القاعدية لتلامس هموم المواطنين وتساعدهم في حل مشاكلهم باعتبار هذا جوهر عمل الرفيق البعثي الحقيقي. في الجانب التنظيمي أكد الرفيق الهلال أن قيادة الحزب انتهت من إعداد النظام الداخلي الجديد، واللائحة الداخلية للجنة المركزية، ولجنة الرقابة والتفتيش الحزبي، وسيتم الإعلان عنها في المستقبل القريب. مشدداً على ضرورة التحلي بالواقعية في الطروحات وتقدير الظروف الاستثنائية التي تمر بها سورية . كما ثمن الهلال اللحمة الوطنية التي تجسدت في محافظة طرطوس من خلال احتضانها أبناء المحافظات المهجرين من بيوتهم قسراً بسبب المجموعات الإرهابية المسلحة كما قدم الهلال شرحاً مفصلاً للوضع السياسي في المنطقة مؤكداً على تطهير كامل التراب السوري من رجس الإرهاب سواء كان فردياً أو متمثلاً بمجموعات أو دول، مشدداً على أن الجولان أرض سورية ولن نتخلى عنه. من جانبه الرفيق ياسر الشوفي عضو القيادة المركزية رئيس مكتب التربية أشار الى التضحيات الجسيمة التي يقدمها الجيش العربي السوري، لافتاً إلى ضرورة إيلاء الاهتمام الأكبر بذوي الشهداء وتأمين احتياجاتهم كافة. بدوره الرفيق عمار السباعي عضو القيادة المركزية رئيس المكتب الاقتصادي ناقش ما ورد من طروحات متعلقة بالجانب الاقتصادي والاستثماري مؤكداً أن محافظة طرطوس تمتلك العديد من مقومات ومعالم الجذب السياحي، ما علينا استثماره في إعادة الإعمار. عضو لجنة الرقابة والتفتيش الحزبي الرفيق جورج الريس ناقش الجانب المالي الذي ورد في التقرير المقدم للمؤتمر مشدداً على ضرورة جذب العنصر الشاب إلى صفوف الحزب لأهميته في بناء مستقبل سورية. الرفيق علي حمود وزير النقل شرح آليات عمل المحافظة في ترميم الطرق و تهيئة عمل مديريات النقل في المناطق التي حررها الجيش العربي السوري من الإرهاب، إضافة إلى تحسين أوضاع المطارات في المحافظات التي طالتها يد الإرهاب، ووصل الموانئ بصوامع الحبوب عن طريق السكك الحديدية ما يوفر سرعة في نقل الحبوب بتكلفة أقل، إضافة لعرض خطة الوزارة في توسيع مرفأ طرطوس. من جهته الرفيق الدكتور محمد الحسين أمين فرع طرطوس لحزب البعث العربي الاشتراكي قدم شرحاً لواقع العمل الحزبي في المحافظة وما يقدمه الحزب من تسهيلات للمواطنين المهجرين إثر الممارسات الإرهابية . من جهته الرفيق صفوان أبو سعدى محافظ طرطوس تحدث عن الواقع الخدمي في المحافظة مشيراً إلى الدعم الحكومي المقدم لمختلف القطاعات فيها . وتركزت طروحات الحضور حول تطوير المرافق الصحية ورفدها بالكوادر الطبية الاختصاصية، وتأمين سيارات إسعاف إضافية لبعد المسافات بين أرياف المحافظة والمشافي، إضافة لطرح زيادة الرقابة على أسعار المحروقات ومنع بيعها في السوق السوداء ، وإعادة النظر بالاشتراكات الحزبية بما يتماشى مع الواقع الاقتصادي الحالي، وإيلاء الجرحى وذوي الشهداء المزيد من الاهتمام والرعاية، وأيضاً إنشاء مراكز ثقافية في النواحي والقرى والأرياف. وفي ختام المؤتمر تم التصويت على ما جاء في التقرير المطروح من قبل الأعضاء المؤتمر ثم تلاوة برقية وفاء للرفيق الأمين العام للحزب بشار الأسد، كما أكد الرفاق أعضاء المؤتمر على الثوابت التي لن يحيد عنها حزب البعث وهي إرادة الشعب باختيار قائده واعتبار الجيش العربي السوري الضامن الوحيد لحرية واستقلال سورية ووحدة أراضيها . حضر المؤتمر الرفيق علي غانم وزير النفط وعدد من أعضاء مجلس الشعب. وفي سياق منفصل اجرى الرفيق المهندس هلال الهلال الأمين العام للحزب و الوفد المرافق له جولة تفقدية لسير أعمال إعادة التأهيل في مجمع المنارة السياحي.




تعليقات الزوار