إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
تعرف على الأعراض الخفية التي تشير إلى مشكلة في القلب
الكاتب : الحدث اليوم | الاحد   تاريخ الخبر :2019-03-03    ساعة النشر :07:25:00

 

 نشر موقع "آف. بي. ري" الروسي، تقريرا بين فيه أن بعض الإشارات الصادرة عن الجسم قد لا تكون واضحة لكشف العلة التي يعاني منها، لكنها قد تمثل في الحقيقة، دليلا على الإصابة بمرض معين.

 

وقال الموقع، في تقريره الذي ترجمته "عربي21"، إن التعب الشديد قد يكون ناتجا عن قلة النوم أو الإصابة بالإنفلونزا، لكن يحذر الخبراء من أن تواصله يعتبر من أحد أعراض مشاكل القلب.

 

فعدم قدرة القلب على ضخ الدم المحمل بالأوكسجين، إلى مختلف الأعضاء، يضعف الجسم وهو ما يفسر الشعور بالتعب الشديد.

 

وذكر الموقع أن تورم الساقين من الأعراض التي قد تعاني منها المرأة الحامل أو المسافر الذي يبقى في مكان واحد لفترة طويلة على متن الحافلة أو الطائرة.

 

لكن قد يكون تورم الساقين من أعراض فشل عضلة القلب، إذ تتورم الساقان عندما لا يضخ القلب الدم بشكل فعال لكامل الجسم.

 

وفي حال كان تورم الساقين ناتجا عن خلل في عضلة القلب، فستصاحبه أعراض أخرى على غرار ضيق التنفس والتعب.

 

وأورد الموقع أن الألم الشديد عند المشي واختفاءه عند الجلوس قد يكون من أعراض أمراض الشيخوخة، إلا أنه يعتبر أيضا من بين أعراض مرض الشريان المحيطي.

 

ويرتبط تراكم الدهون في شرايين الساقين بأمراض القلب، علما وأن احتمال انسداد أحد الشرايين يصل إلى 50 بالمائة، لكن من الممكن علاج هذا المرض.

 

وأشار الموقع أن الدوار قد يكون ناتجا عن عدة أسباب لا علاقة لها بصحة القلب. فعلى سبيل المثال، عند ممارسة الرياضة قد يشعر المرء بالدوار، وقد يكون ذلك ناتجا عن الإصابة بالجفاف أو بسبب النهوض السريع والمفاجئ.

 

وقد يكون الدوار ناتجا عن تعاطي بعض الأدوية، أو مشاكل في الأذن الداخلية، أو فقر الدم. ولكن تكرر الدوار قد يكون دليلا على وجود مشاكل في القلب، مثل انسداد الشرايين أو عدم عمل صمامات القلب بشكل طبيعي ما يؤثر على عملية ضخ الدم ويؤدي إلى الدوخة.

 

وذكر الموقع أن ضيق التنفس عند صعود الدرج أو القيام بأي نشاط مشابه قد يكون ناتجا عن الربو أو فقر الدم.

 

لكن ضيق التنفس يعتبر أيضا من أحد الأعراض الخفية لمشاكل صمامات القلب وعجزها عن ضخ الدم بشكل طبيعي.

 

وأفاد الموقع بأن الاكتئاب من المشاكل الأكثر شيوعا في العالم. وعموما، لا يعتبر الاكتئاب علامة على وجود مشاكل في القلب. لكن العديد من الدراسات أظهرت أن الأشخاص المصابين بالاكتئاب أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب.

 

وأورد الموقع أن الصداع النصفي قد يكون من أحد الأعراض الخفية لوجود مشاكل في القلب. والجدير بالذكر أن 12 بالمئة من سكان العالم يعانون من الصداع النصفي، بينما 40 بالمائة من المصابين بالصداع النصفي يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية.

 

وأشار الموقع إلى أن الخبراء يؤكدون أن بعض المرضى الذين يعانون من مشاكل في القلب، يسمعون صوت نبضات قلوبهم عند النوم، لكن قد يتكيف بعض المرضى مع الصوت وغالبا ما يغيرون وضعية الجسم أثناء النوم عند سماع صوت النبضات.

 

وحسب الخبراء لا يجب تجاهل هذا الصوت لأن سببه قد يكون انخفاض ضغط الدم، أو انخفاض نسبة السكر في الدم.

 

ونوه الموقع بأن القلق والتعرق والغثيان من العلامات الكلاسيكية، التي تشير إلى الإصابة بنوبة هلع، لكنها أيضا تعد من أحد أعراض النوبة القلبية.

 

وفي حال تزامنت هذه الأعراض المذكورة آنفا مع ضيق التنفس والإرهاق الشديد، إلى جانب ألم في الصدر قد ينتقل إلى الجزء الخلفي من الكتف أو الذراع أو الرقبة، فإن ذلك دليل على وجود مشاكل في القلب.

 

وفي الواقع، إن الأشخاص الذين يذهبون إلى المستشفى في غضون ساعة واحدة بعد ظهور أعراض الأزمة القلبية لديهم فرصة أكبر للنجاة.




تعليقات الزوار