إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
برجك اليوم مع الحدث اليوم2018/11/26
الكاتب : الحدث اليوم | الاثنين   تاريخ الخبر :2018-11-26    ساعة النشر :11:09:00

 #الحمل

مهنياً: يخف الوهج على الصعيد المهني قليلاً، وتراوح الأحلام مكانها، لكن هذه الأمور موقتة، فاستعد لمفاجآت جديدة.

عاطفياً: محاولات الشريك للتأثير في قراراتك لن تجدي نفعاً، يجب أن تتعامل مع الأمر بوعي كبير.

صحياً: بعض الوقاية يكون مفيداً،

 

   #الثور

مهنياً: أنت متفائل ولا حدود لطاقتك ولن يردعك أحد من الوصول إلى النجاح الذي ترغب في تحقيقه.

عاطفياً: لديك الكثير من المعجبين هذا اليوم، لذا كن مرحاً لتنعم بهذا الوضع، لكن عليك اختيار شخص لتكمل حياتك معه.

صحياً: حاول قدر المستطاع الابتعاد عن الأجواء السلبية والكئيبة التي تحيط بك هذا اليوم.

 

 #الجوزاء

مهنياً: تجنب الجدال والنزاع والحروب هذا اليوم قدر المستطاع، تنازل وكن متفهماً ولا تذهب بعيداً، قد لا تتحقق أحلامك بالسرعة التي تتوخاها.

عاطفياً: قد تكون تغاضيت عن بعض المواضيع، لكنّ المجال ما زال متاحاً لتلافي الأسوأ.

صحياً: أنت متعب وتحتاح إلى الكثير من الانتباه لصحتك، فما عليك سوى أخذ قسط طويل من الراحة.

 

#السرطان

مهنياً: تكون الأجواء في العمل هادئة وتقوم بواجباتك على أكمل وجه ما يدهش الزملاء.

عاطفياً: تعاود الاتصال بشخص كنت على علاقة به سابقاً بعدما شعرت بالحنين تجاهه.

صحياً: شدّة انفعالاتك إزاء أي أمر بسيط يثير الاستغراب، ويدفع المحيطين بك إلى التساؤل عما آل إليه طبعك الحاد.

 

 #الاسد

مهنياً: يوم ضعيف لا يعد بأي تطور أو نتيجة، على الصعيد المهني، وقد يعترض بعضهم على مواقفك، فلا تؤزّم الوضع.

عاطفياً: تصرّفاتك الاستفزازية قد تؤدّي الى خلاف مع الشريك وتكون العواقب وخيمة جداً.

صحياً: بسبب الضغوط وبعض القوى النافذة قد تصاب بانهيار عصبي مفاجئ.

 

#العذراء

مهنياً: يتحدّث هذا اليوم عن ربح محتمل تحرزه أو نجاح تكافأ عليه، وتنقذك سرعة البديهة من المواقف المحرجة.

عاطفياً: المواجهة بالحقيقة صعبة، لكنها في النهاية تحدد طبيعة العلاقة بالشريك وتضع النقاط على الحروف.

صحياً: ممارسة المشي في السهول القريبة منك مفيد، وخصوصاً في الصباح الباكر.

 

#الميزان

مهنياً: الدخول في نقاشات غير مجدية لن يكون عاملاً إيجابياً لتبديل بعض المعطيات التي تلوح في الأفق، فكن حذراً.

عاطفياً: لا تفرّط في الشريك مهما تكن الظروف التي تمر بها، فهو الأقرب اليك وأكثر من يفهم أوضاعك الحياتية.

صحياً: لا تعقّد الأمور، واستمتع بحياتك لأن الحياة جميلة!.

 

  #العقرب

مهنياً: تعيش يوما مناسبا  لاتخاذ قرارات مهمّة وللقيام بواجبات صعبة لأن الحظّ يهوّن الصعاب ولأنك مدعوم بتحالفات قويّة.

عاطفياً: التسرّع غير المبرّر يودي بك إلى مواقف بعيدة عن قناعاتك، ويجعل الشريك حذراً منك باستمرار.

صحياً: لا تستخف بأخطار العوارض الخفيفة التي تنتابك بين حين وآخر، بل استشر طبيبك بسرعة.

 

#القوس

مهنياً: الجو العام مشجّع على الحوار والمفاوضات والنقاش وبالتالي ستؤدي دورًا بارزًا في محيطك الدراسي المهني وغيره.

عاطفياً : إذا رغبت في المحافظة على موقعك في قلب الشريك، عليك أن تكون أكثر جديّة من السابق.

صحياً: لا تكن من أصحاب الحلول الآنية والظرفية في معالجة مشاكلك الصحية، الأمر يتطلب منك المواظبة.

 

#الجدي

مهنياً: يدفعك هذا اليوم العصيب إلى إجراء حوار هادئ مع الزملاء لشرح وجهة نظرك وإقناعهم بصحة القرارات التي تنوي اتخاذها.

عاطفياً: تشكو الوحدة والملل بسبب بعدك عن الشريك وعدم تمكنك من لقائه ساعة تشاء.

صحياً: إذا لاحظت أن الإزرقاق يتكاثر ويتكاثف تحت عينيك، يكون السبب قلة النوم التي تعانيها.

 

#الدلو

مهنياً: يخف الضغط وتبدأ الحواجز بالسقوط الواحد تلو الآخر، وتشارك في مشاريع مهمة تتطلب مخيلة واسعة.

عاطفياً: التخطيط للمشاريع المستقبلية قد لا يجدي نفعاً إذا لم يكن مقترناً بالنيات الصافية.

صحياً: عليك أن تمنح نفسك بعض الراحة، فهي ضرورية لتتمكّن من تحديد خياراتك المقبلة.

 

#الحوت

مهنياً: سوف تكثر التنقلات في هذا اليوم الواعد بالحظ  قد تقوم برحلة أو تتلقّى دعوة مختلفة عن سابقاتها. ستتفوق في المجال الفني إذا كان هذا اختصاصك، وستطرح افكارًا خلاّقة وتزول الالتباسات

عاطفياً: ضغوط روتينية في العلاقة العاطفية، لكنك تملك القدرة على تسيير الأمور في الوجهة الصحيحة.

صحياً: لا تكثر من صعود الأدراج أو السير في المرتفعات، فأنت تعرف أنك ممنوع عن ذلك.




تعليقات الزوار