إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
العاهل الأردني لـ"إسرائيل": اتفاق "الباقورة والغمر" قررنا إنهاءه
الكاتب : الحدث اليوم | الاحد   تاريخ الخبر :2018-10-21    ساعة النشر :17:12:00


العاهل الأردني لـ"إسرائيل": اتفاق "الباقورة والغمر" قررنا إنهاءه
قال العاهل الأردني، الملك عبدالله الثاني، إن الأردن سوف ينهي ملحقي "الباقورة والغمر" وهي أراض أردنية مؤجرة لإسرائيل بموجب اتفاقية السلام بين البلدين.

وفي تغريدة له على "تويتر" قال الملك عبدالله إنه "لطالما كانت الباقورة والغمر على رأس أولوياتنا، وقرارنا هو إنهاء ملحقي الباقورة والغمر من اتفاقية السلام انطلاقا من حرصنا على اتخاذ كل ما يلزم من أجل الأردن والأردنيين".

يذكر أن فعاليات حزبية وشعبية ونيابية طالبت باستعادة أراضي الباقورة والغمر.

وطالب الفعاليات المختلفة بإنهاء العمل بالملحق المتعلق بمنطقتي الباقورة والغمر في معاهدة وادي عربة، قبل انتهاء المدة القانونية، حتى تعود المنطقتان إلى السيادة الأردنية.

واحتلت إسرائيل منطقتي الباقورة عام 1950، وتبلغ مساحتها ستة آلاف دونم، استعاد الأردن منها 850 دونما فقط في عام 1994 ضمن اتفاقية السلام.

أما منطقة الغمر الواقعة بالقرب من طريق البحر الميت القديم داخل الأراضي الأردنية بشكل طولي، احتلتها إسرائيل عام 1967، ومساحتها 4000 دونم، وجميعها مناطق زراعية خصبة غنية بالمياه الجوفية.

ومنحت اتفاقية السلام الأردنية- الإسرائيلية (وادي عربة) إسرائيل حق استخدام هذه الأراضي لمدة 25 عاما، ويحق لأي من الطرفين قبل انتهاء المدة بعام إبلاغ الطرف الآخر برغبته في إنهاء الاتفاق حولها، ما يعني أن الأردن يستطيع بحسب الاتفاقية إبلاغ إسرائيل بعدم نيته تجديد عقود هاتين المنطقتين، واستعادة السيطرة عليهما بالكامل، في موعد أقصاه 25 تشرين الأول/ أكتوبر 2018.

المصدر: فلسطين الآن

 

 




تعليقات الزوار