إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
  • #عاجل وصول وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إلى الرياض لبحث قضية اختفاء جمال خاشقجي   |  
بيروت: حكومتنا تصنع في لبنان وليس في يريفان!
الكاتب : الحدث اليوم | الجمعة   تاريخ الخبر :2018-10-12    ساعة النشر :14:37:00

بيروت: حكومتنا تصنع في لبنان وليس في يريفان!
أكد الرئيس اللبناني ميشال عون لنظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم على هامش أعمال القمة الفرانكوفونية في العاصمة الأرمنية يريفان، أن تشكيل الحكومة اللبنانية "أمر لبناني صرف".

وقال عون للصحفيين بعد لقائه ماكرون: "تشكيل الحكومة أمر لبناني صرف، والرئيس ماكرون يرغب في أن تكون هناك حكومة في لبنان بعدما أجريت الانتخابات النيابية".

وأضاف عون: "لست هنا لتأليف الحكومة وهذا شأن لبناني داخلي".
وفي سياق متصل، كتب وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل على حسابه في "تويتر": "حكومتنا تصنع في لبنان وليس في يريفان ولا غيرها".

وتابع: "كان لدي الجرأة بالقول بأن بعض وزرائنا كان يمكن أن يعملوا أفضل ولكي تكون الحكومة الجديدة حكومة العهد الأولى يجب أن تكون هناك ثقة بأنها ستعمل وتنتج".

وكان رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري، قد أعلن الثلاثاء الماضي أن تشكيل حكومته سيكون خلال 10 أيام، بعد عودة الرئيس ميشال عون من القمة الفرانكفونية في العاصمة الأرمنية يريفان.

أكد الرئيس اللبناني ميشال عون لنظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم على هامش أعمال القمة الفرانكوفونية في العاصمة الأرمنية يريفان، أن تشكيل الحكومة اللبنانية "أمر لبناني صرف".

وقال عون للصحفيين بعد لقائه ماكرون: "تشكيل الحكومة أمر لبناني صرف، والرئيس ماكرون يرغب في أن تكون هناك حكومة في لبنان بعدما أجريت الانتخابات النيابية".

وأضاف عون: "لست هنا لتأليف الحكومة وهذا شأن لبناني داخلي".

وفي سياق متصل، كتب وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل على حسابه في "تويتر": "حكومتنا تصنع في لبنان وليس في يريفان ولا غيرها".

وتابع: "كان لدي الجرأة بالقول بأن بعض وزرائنا كان يمكن أن يعملوا أفضل ولكي تكون الحكومة الجديدة حكومة العهد الأولى يجب أن تكون هناك ثقة بأنها ستعمل وتنتج".

وكان رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري، قد أعلن الثلاثاء الماضي أن تشكيل حكومته سيكون خلال 10 أيام، بعد عودة الرئيس ميشال عون من القمة الفرانكفونية في العاصمة الأرمنية يريفان.

ومنذ الانتخابات التشريعية التي جرت في مايو الماضي، تتنافس الأحزاب الرئيسة على الحقائب الوزارية في لبنان، بينما يبدي المسؤولون والمانحون الدوليون قلقهم من أن التأخير سيزيد من حدة المشاكل الاقتصادية في البلاد.

ويواجه لبنان مشكلة تتمثل في ارتفاع معدلات الدين العام، في الوقت الذي تتنافس فيه القوى السياسية على تشكيل الحكومة، بينما تستمر الحكومة الحالية في تصريف الأعمال.

المصدر: وسائل إعلام لبنانية

 

 




تعليقات الزوار