إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
ضربات جويّة تقتل 18 داعشياً بدير الزور، بينهم قيادي عراقي.. مَنْ المهاجم!
الكاتب : الحدث اليوم | السبت   تاريخ الخبر :2018-08-18    ساعة النشر :12:10:00

ضربات جويّة تقتل 18 داعشياً بدير الزور، بينهم قيادي عراقي.. مَنْ المهاجم!

 

قتل 18 عنصراً على الأقل من تنظيم داعش الوهابي ليل الخميس الفائت ، من جراء قصف جوي استهدف آخر الجيوب الواقعة تحت سيطرته في محافظة دير الزور في شرق سوريا، على ما أفاد المرصد السوري.

 

واستهدفت الضربات الجوية ليلاً بلدة السوسة في ريف دير الزور الشرقي، وفقا للمرصد الذي لم يتمكن من تحديد ما اذا كانت الطائرات التي شنت الضربات تابعة للتحالف الدولي، بقيادة واشنطن، أو القوات العراقية.

 

ليل الخميس، أعلن الجيش العراقي الذي يشن بين الحين والآخر ضربات ضد تنظيم داعش في شرق سوريا قرب الحدود المشتركة مع البلدين، استهدافه "غرفة عمليات" تابعة للارهابيين. ولم يتبين ما اذا كانت هي الحادثة نفسها التي أفاد عنها المرصد.

 

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة "فرانس برس": إن الضربات على بلدة السوسة أسفرت عن "مقتل 18 داعشياً على الأقل، غالبيتهم من الجنسية غير السورية، وبينهم قيادي رفيع المستوى عراقي الجنسية". وأصيب آخرون بجروح، وفق له، مرجحا ارتفاع حصيلة القتلى.




تعليقات الزوار