إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
  • #عاجل وصول وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إلى الرياض لبحث قضية اختفاء جمال خاشقجي   |  
أبرز التطورات على الساحة السورية 16/7/2018-ربى يوسف شاهين
الكاتب : الحدث اليوم | الاثنين   تاريخ الخبر :2018-07-16    ساعة النشر :15:56:00

أبرز التطورات على الساحة السورية 16/7/2018

درعا وريفها:

– أعلن مصدر عسكري عن استعادة الجيش السوري السيطرة على تل الحارة أهم النقاط الحاكمة في الجبهة الجنوبية.
وسيطر الجيش السوري أيضاً على قرية الطيحة شمال غرب قرية المال في ريف درعا الشمالي الغربي، وعلى قرية سملين وقرية زمرين وتليها الشمالي والغربي، وقرية أم العوسج شمال غرب زمرين، وعلى منطقة خربة المليحة الواقعة على الطريق بين قريتي كفرشمس وعقربا في ريف درعا الشمالي، وذلك بعد مواجهات مع المجموعات الإرهابية المنتشرة في المنطقة.
كما دخلت قوات الجيش السوري إلى مدينة الحارة وقرية عقربا شمال مدينة الحارة في ريف درعا الشمالي الغربي، ضمن اتفاق مصالحة وطنية.
ـ رفع أهالي بلدة نمر في ريف درعا الشمالي علم الجمهورية العربية السورية على مبنى البلدية، وطالبوا بدخول الجيش السوري إلى البلدة.

القنيطرة وريفها:

– سيطر الجيش السوري على قرية مسحرة وتلتها في القطاع الاوسط من مدينة القنيطرة بعد مواجهات مع المجموعات الإرهابية المنتشرة في المنطقة.
ـ قُتل أكثر من 20 مسلحاً، بنيران الجيش السوري على محور قرية مسحرة في ريف القنيطرة، بحسب ما أقرت به تنسيقيات المسلحين.

دير الزور وريفها:

ـ استشهد رجل وزوجته وأصيب عدد من المدنيين بينهم أطفال ونساء، إثر استهداف طيران “التحالف الدولي” أحد منازل المدنيين في قرية السوسة بريف دير الزور الجنوبي الشرقي.
ـ قُتلَ 3 مسلحين من “قسد” إثر إطلاق مسلحين مجهولين النار عليهم، في قرية الحوايج بريف دير الزور الجنوبي الشرقي.

الحسكة وريفها:

ـ نصبت “قسد” حاجزاً لها في شارع “الكنائس” في مدينة رأس العين بريف الحسكة الشمالي الغربي، بهدف اعتقال الشبان لسوقهم إلى “التجنيد الاجباري”.

الرقة وريفها:

ـ انفجر لغم، قرب قرية القنطري في ريف الرقة الشمالي، دون أنباء عن إصابات.

حلب وريفها:

ـ أصيب شخص إثر إطلاق مسلحين مجهولين النار عليه، قرب بلدة الراعي بريف حلب الشمالي.

إدلب وريفها:

– قُتلَ أحد المسؤولين “الأمنيين” في “هيئة تحرير الشام” المدعو “ابو عبد الله الشامي”، إثر إطلاق مسلحين مجهولين النار عليه، شرق مدينة معرة النعمان بريف ادلب الجنوبي.
ـ انفجرت عبوة ناسفة زرعها مجهولون، بسيارة تابعة لمسلحي “فيلق الشام _الجبهة الوطنية للتحرير” على الطريق الواصل بين قريتي “قورقانيا _حتان” بريف إدلب الشمالي الغربي، دون ورود انباء عن إصابات.
ـ نشرت “هيئة تحرير الشام” عدة حواجز لها في بلدة سرمين بريف ادلب الجنوبي الشرقي، لأسباب مجهولة.

حماه وريفها:

ـ عثرت الجهات المختصة على كمية من الأسلحة والذخيرة من مخلفات المجموعات المسلحة، في قريتي طلف وخربة الجامع بريف حماه الجنوبي الغربي.

المشهد المحلي:

ـ بحث رئيس مجلس الوزراء السوري، المهندس عماد خميس، مع السفير العراقي والمفوض فوق العادة لدى سورية سعد محمد رضا، آفاق تعزيز التبادل التجاري والاستثماري وتفعيل اللجنة المشتركة السورية العراقية وعقد ملتقى لرجال الاعمال والتعاون في مرحلة إعادة الاعمار ومتابعة التنسيق لإعادة فتح المعابر الحدودية بين البلدين.
وأشار خميس، الى أهمية المشاركة الواسعة لرجال الاعمال والفعاليات الاقتصادية العراقية في معرض دمشق الدولي بدورته القادمة، معتبرا انها فرصة لتوسيع التبادل التجاري والتعريف بالمنتجات العراقية وبالمقابل تعزيز فرصة دخول المنتجات السورية السوق العراقية.
من جانبه، بين السفير رضا أن الوقت أصبح ملائما لدفع العلاقات الاقتصادية بين البلدين في مختلف المجالات وتفعيل دور القطاع الخاص الصناعي والتجاري والاستثماري والتعاون في مرحلة إعادة الاعمار.

المشهد الدولي:

ـ أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن عودة مروحيتين من طراز “مي-8 إيه ام تي اش” من سوريا إلى القاعدة في مقاطعة نوفوسيبيرسك الروسية.

ـ أكدت القمة الصينية الأوروبية العشرون في بيان مشترك، أن الصين والاتحاد الأوروبي يدعمان التسوية السياسية للأزمة في سورية وفقاً لقرار مجلس الأمن الدولي 2254 الذي يشكل السبيل الوحيد للتوصل إلى السلام والاستقرار والقضاء التام على الإرهاب في سورية.

ـ اطلع المبعوث الخاص لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية مساعد وزير الخارجية الدكتور حسين جابري انصاري، الرئيس اللبناني العماد ميشال عون، خلال لقائهما في لبنان، على المساعي التي تبذلها إيران للوصول الى اتفاق سياسي للازمة السورية من خلال اللقاءات المتوقعة بين أطراف هذه الازمة.
من جهته نوَّه الرئيس عون، بالجهود التي تبذلها إيران للمساعدة في انهاء الازمة السورية، لافتا الى ان من شأن تحقيق هذا الامر تسهيل عودة النازحين السوريين الى بلادهم.

ـ أكد الرئيسان التركي، رجب أردوغان، والأميركي، دونالد ترامب، خلال اتصال هاتفي، أن تنفيذ خارطة الطريق المشتركة بخصوص مدينة منبج السورية سيساهم بشكل كبير في إنعاش التعاون الرامي لحل الأزمة السورية.

ـ أعلنت مصادر في الخارجية التركية أن الأنباء المتعلقة بانسحاب تنظيم ” ي ب ك/ بي كا كا” من منطقة منبج بريف محافظة حلب السورية، بشكل كامل مبالغ فيها، وأشارت إلى أن الإجراءات المتفق عليها وفق خريطة الطريق حول منبج بين الولايات المتحدة وتركيا ما زالت متواصلة.
وأضافت المصادر أن انسحاب عناصر تنظيم “ب ي د/ بي كا كا” مستمر من المناطق التي تجري فيها الدوريات المشتركة للجيشين التركي والأمريكي.

المصدر: الاعلام الحربي




تعليقات الزوار