إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
نداء عاجل من الوطن السوري ... بقلم ربى يوسف شاهين
الكاتب : ربى يوسف شاهين | السبت   تاريخ الخبر :2018-06-30    ساعة النشر :14:37:00

نداء عاجل من الوطن السوري ......

جسدي مزقه الأعداء، بنار حقدهم وكرههم أصابوه في الصميم، أرادوا له الموت تكالبوا عليه كالضباع، جندوا لتدميره مليارات الدولارات، أرادوا له السوء، كبلوه، أحرقوه .

أبنائي يامن ولدتم من رحم هذا الوطن، أعلم انكم أصيلون ومحبون فمن يولد منه لابد ان يكون وفي لا تغريه مطامع الحاقد ولا مغرياته فأنتم اولاده ومن صلبه وهو حضن دافئ لكم، يحبكم كحب الام لابنها و حب العاشق لمحبوبته و حب التراب للمطر وحب العصفور لعشه وحب الجندي لبندقيته.

أبنائي اناشدكم وانا في خضم المعارك أن تعودوا  و تلقوا اسلحة الأعداء فأجسادكم مسؤولية في عنقي والاوغاد سلبوها مني، أحبتي عودوا فالعود أحمد وترك السلاح والخونة عزة وكبرياء فانتم سوريون أصلاء ولأن شرقتم أم غربتم لا تلقون حضنا كحضن بلادكم فهو الأم والأب والأخ والأخت والولد فلا تجعلوا كل هؤلاء في حرقة عليكم و لتتعلموا من الذين لم يدركوا معنى الوطن كيف البلاء ولتكونوا أنتم بلسما لي في نهاية معركتي ليبزغ الأمل وتشرق الشمس ويفرش جسده بزهور حبكم وولائكم و وطنتيكم له

أبنائي أنتم الأمل فانضموا إلى أخوتكم السوريين الشرفاء ولتكن عودتكم مفاتيح الخلاص لروح ذاقت كل أنواع العذاب فبكم أكبر وبكم أعمر فلا تحرموني حب الحياة .

بقلم ... ربى يوسف شاهين




تعليقات الزوار