إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
الشرطة العسكرية الروسية تزيد نقاط المراقبة في حمص وحماة
الكاتب : الحدث اليوم | الاحد   تاريخ الخبر :2018-06-03    ساعة النشر :21:10:00

الشرطة العسكرية الروسية تزيد نقاط المراقبة في حمص وحماة

أعلن المركز الروسي لتنسيق عملية المصالحة التابع لوزارة الدفاع الروسية في سوريا، أن الشرطة العسكرية الروسية أقامت نقاط مراقبة إضافية في محافظتي حمص وحماة.
وبين رئيس المركز، أليكسي تسيغانكوف، يوم أمس، أن نقاط المراقبة الجديدة أقيمت في مدينة الرستن وكفرلاها وتلبيسة والزعفرانة وحارة التركمان والقرابيص بحمص وقرية قصرايا بمحافظة حماة "بغية ضبط عملية عودة النازحين وتقديم المساعدة للمدنيين وتجنب وقوع الاستفزازات".
وعلى صعيد آخر، نجح خبراء إزالة الألغام الروس في تفكيك أكثر من 40 عبوة ناسفة بعد فحصهم 18 منزلاً في مدينة دوما بريف دمشق، خلال الساعات الـ24 الماضية.
وتواصل الحكومة السورية والجانب الروسي العمل على تحسين الوضع الإنساني في الغوطة الشرقية وجنوب دمشق، بخاصة في مخيم اليرموك ويلدا وببيلا وبيت سحم، حيث أكملت السلطات الأمنية عمليات تسوية الأوضاع لنحو ألف ومئتي شخص من سكان المنطقة الذين قرروا العودة إلى الحياة السلمية بعد توقيعهم على اتفاقات المصالحة مع السلطات. فيما بلغ العدد الإجمالي للنازحين الذين عادوا إلى منازلهم في الغوطة الشرقية قرابة 67500 شخص، بحسب مركز المصالحة.




تعليقات الزوار