إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
اكد الرفيق المهندس هلال الهلال الامين القطري المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي
الكاتب : الحدث اليوم | الخميس   تاريخ الخبر :2018-04-19    ساعة النشر :12:29:00

اكد الرفيق المهندس هلال الهلال الامين القطري المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي

خلال حضوره افتتاح اعمال المؤتمر العاشر للجبهة الوطنية التقدمية على ان التجربة الجبهوية الرائدة في سورية والتي يزيد عمرها عن خمسة واربعون عاما وصلت الى مرحلة من النضوج وهي تتطلب المتابعة والتطوير نحو مزيد من الارتقاء النوعي كما يقع على عاتقنا كممثلين للقوى الشعبية مسؤوليات ومهام نوعية تتطلب مستوى عالي من ثقافة المبادرة والعمل الجاد في كافة الجوانب .
منوها بان حزب البعث العربي الاشتراكي بقيادة الامين العام القائد المؤسس حافظ الاسد حينما بادر بإنشاء الجبهة لم يكن يفكر بحلول مؤقتة او استثنائية بل كان توجهه الجبهوي يستند الى نظريته وعقيدته الوطنية والقومية التي تعتبر التشارك مع غيره من الاحزاب والقوى عنصرا اساسيا في فهمه لتعددية الواقع ولتعددية البنى الشعبية وليتابع الأمين القطري لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور بشار الأسد العمل على إنجاح هذه العملية التكاملية البنيوية
واشار الرفيق الهلال بأن الجبهة مفتوحة ام الجميع وهي ستبقى قابلة للتطوير افقيا وعموديا من حيث عدد المؤتلفين فيها وفي صيغ عملها وادائها لأن هذه الجبهة تؤمن بالوحدة الوطنية في التعدد لا في التفرد لافتا ان أحزاب الجبهة كافة تفخر اليوم بان من يقودها هو الرفيق الدكتور بشار الأسد هذا القائد المقدام الذي يصنع لامته تاريخاً كريماً واضحاً بشجاعته وحكمته واخلاصه لشعبه , رمزا من اهم رموز النضال الوطني القومي والعالمي بل انه اصبح الرمز الأهم على الاطلاق في هذا العصر الذي كادت ان تسيطر عليه قوى الهيمنة والاستعمار الجديد والصهيونية .
كما تابع الرفيق الهلال كلمته قائلا بأن احزاب الجبهة جميعا كانت مثلا في التمسك بأسلوب العمل الجماعي وكان لها دورا هاما في رسم معالم الانتصار من اعتى قوى الاستعمار التي ادركت فشلها في مرحلة الوكيل الارهابي وان الهستيريا السياسية والاعلامية العدوانية التي اصيبوا بها دليل على ذلك لافتا بان الشعب العربي السوري وقائده الرمز الرفيق بشار الأسد و جيشه الابي وضعوا علما عسكريا جديدا لم يسبقه اليه اي جيش في العالم فقد حول هذا الجيش اهم الصواريخ التي يسمونها بالذكية الى الاكثر غباء وارسل رسالة للعالم اجمع بان سورية قادرة على خوض اي صراع صاروخي كان او بري وستنتصر فيه .

واختتم الرفيق الامين القطري المساعد كلمته مؤكدا بان الشعب العربي السوري اختار ان يصنع التاريخ منذ كان للإنسان تاريخ فاليوم وبقيادة الرفيق الدكتور بشار الأسد يكمل جيلنا المشوار الطويل الذي بدأه هذا الشعب الابي منذ فجر التاريخ عندما اذن للحضارة الانسانية ان تنطلق باتجاه اوسع الافق و ارحبها فمنذ ذلك التاريخ الموغل في القدم كانت سورية العروبة مركز اشعاع واسع يفوق حدودها الجغرافية فهذا الشعب ما عمل لنفسه شيئا قط الا اراده للبشرية جمعاء ومن الطبيعي ان يكون الكفاح اليوم في وجه الارهاب وداعميه منبت خير للشعوب جميعها ومنطلق امل لغد افضل نريده لنا ولأمتنا العربية ولكل شرفاء العالم واحراره .
من جانبه الرفيق عمران الزعبي نائب رئيس الجبهة الوطنية التقدمية اشار الى اهمية توقيت هذا الاجتماع بالتزامن مع عيد الجلاء و بعد تجدد محاولة قوى الهيمنة والظلام ممثلة بالولايات المتحدة الاميركية ومن معها باستهداف سورية واضعافها .
منوها بان انعقاد هذا الاجتماع تكريسا لمبدأ وقواعد الحوار وتعزيزه وانه يكرس مفهوم النضال الذي اسس له الاجداد والآباء فإن احزاب الجبهة الوطنية جاءت نتيجة لنضال طويل كي تكون منابر لكل مواطن سوري و يعبر فيها ومن خلالها عن افكاره وهواجسه و تطلعاته .
واشار بان اهم دليل على نجاح الجبهة الوطنية في تحقيق اهدافها هو التأييد الكبير الذي نالته كافة الاحزاب المنضوية ضمنها والتي شكلت عبر بعضها البعض وضمن الجبهة فرصة للتصدي للعدوان الصهيوني وللمشاريع التي يحلم العدو بتنفيذها على الارض السورية .
في ختام كلمته اكد الرفيق الزعبي ان الجبهة كانت وستبقى مؤسسة سياسية جماهيرية شعبية وهي ستبقى منبثقة من ارادة السوريين وانها تستمد سلطتها من الاسس الشعبية ومن هذا الاساس فان الجبهة ستبقى رافضة لأي مشروع لتقسيم سورية او تدخل خارجي وان الشعب السوري وبعد كل هذا الصمود يستحق من الجميع افرادا او مؤسسات بذل المزيد من الجهود .
يذكر ان المؤتمر ينعقد تحت شعار من اجل سورية في مواجهة الارهاب والعدوان وحوار وطني لتأصيل مفهوم الدولة الوطنية و يستمر لمدة يومين ويتوزع عنه عدة لجان اقتصادية وتنظيمية وسياسية .
حضر الافتتاح الرفيق حمودة الصباغ رئيس مجلس الشعب والرفيق عماد خميس رئيس مجلس الوزراء و الرفاق اعضاء القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي والامناء العامون لاحزاب الجبهة الوطنية التقدمية و امناء وقيادات فروع حزب البعث العربي الاشتراكي




تعليقات الزوار