إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
ندوة الصداقة السورية الصينية:رفع مستوى التنسيق والتعاون في مرحلة إعادة الإعمار
الكاتب : الحدث اليوم | الثلاثاء   تاريخ الخبر :2018-03-20    ساعة النشر :09:17:00

ندوة الصداقة السورية الصينية:رفع مستوى التنسيق والتعاون في مرحلة إعادة الإعمار

ركزت الندوة التي أقامتها السفارة الصينية بدمشق أمس حول الصداقة السورية الصينية في فندق الشيراتون على أهمية العمل على رفع مستوى التنسيق بين القطاعات الحكومية والخاصة في سورية والصين والتعاون والمشاركة بين الجانبين في مرحلة إعادة إعمار سورية.

وأكدت المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية الدكتورة بثينة شعبان في كلمة لها أهمية وقوف الصين إلى جانب سورية وخاصة في مجلس الأمن الدولي.

وقالت الدكتورة شعبان “إننا نطمح إلى افضل العلاقات وأنه يمكن أن يكون الدور الصيني مساعدا أكثر في دعم سورية التي تحارب الإرهاب.

ولفتت الدكتورة شعبان إلى أهمية مواجهة المفاهيم التي تبثها ماكينات الدعاية الغربية ضد سورية أو الصين مؤكدة ضرورة توثيق عرى التواصل الفكري والثقافي بين سورية والصين بما يعزز التبادل المعرفي بينهما حول المواضيع المختلفة والمشتركة لتقوية الروابط والارتقاء بالعلاقات قدما لما فيه مصلحة شعبي البلدين.

وفي كلمة مماثلة أكد السفير الصيني بدمشق تشي تشيانجين حرص بلاده على تعزيز العلاقات الثنائية بين سورية والصين في جميع المجالات والمساهمة في عودة السلام والاستقرار والازدهار إلى سورية بأسرع وقت ممكن لافتا إلى ثبات موقف بلاده الداعم لسورية خلال الأزمة التي تمر بها ودعمها للحل السياسي فيها.

وأشار السفير تشي إلى أن مبادرة الصين “الطريق والحزام” تنسجم وتتوافق مع المبادرة التي طرحتها سورية بالتوجه شرقا مؤكدا أهمية المشاركة والتنسيق بين البلدين في مرحلة إعادة إعمار سورية ليستفيد السوريون من الميزات الاقتصادية لدى الصين في هذا المجال ولاسيما أن الصين تسعى للمساهمة في التنمية البشرية العالمية عبر تحقيق السلام في جميع الدول ومن ضمنها سورية.

ونوه السفير تشي بالانتصارات المتتالية التي يحققها الجيش العربي السوري ولاسيما في الغوطة الشرقية مؤخرا.

حضر الندوة وزير السياحة المهندس بشر يازجي وأمين فرع جامعة حلب لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور محمد نايف السلتي ورئيس مجلس الأعمال السوري الصيني محمد حمشو ورئيس اتحاد الفنانين التشكيليين الدكتور إحسان العر وعدد من أعضاء مجلس الشعب.




تعليقات الزوار