إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
بعد إعادة تأهيله بكلفة 38 مليون ليرة .. فرن قدسيا بالخدمة بطاقة 15 طناً يومياً
الكاتب : الحدث اليوم | الثلاثاء   تاريخ الخبر :2018-03-06    ساعة النشر :12:03:00

بعد إعادة تأهيله بكلفة 38 مليون ليرة .. فرن قدسيا بالخدمة بطاقة 15 طناً يومياً

 

أكد وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبد الله الغربي حرص الحكومة على الاستمرار بتوفير متطلبات واحتياجات المواطنين من مختلف المواد الأساسية، ومنها مادة الخبز في جميع المناطق والأحياء وعلى امتداد المساحة الجغرافية السورية، ليصل رغيف الخبز إلى كل المواطنين دون استثناء مشدداً على ضرورة الالتزام والتقيد بمواصفات إنتاج الرغيف ووزنه.
كلام الغربي جاء خلال افتتاحه فرن بلدة قدسيا بريف دمشق الذي أعيد تأهيله وترميمه ليعمل بطاقة إنتاجية تتراوح بين 10 _ 15 طناً يومياً وبتكلفة بلغت حوالي 38 مليون ليرة بحضور محافظ ريف دمشق علاء إبراهيم وأمين فرع ريف دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي رضوان مصطفى، حيث طلب الغربي من المواطنين ضرورة التعاون مع مديريات التجارة الداخلية وإعلام الوزارة ومديرياتها في المحافظات في حال وجود أي خلل بإنتاج الرغيف.‏

بدوره بين إبراهيم أن إعادة تأهيل هذا الفرن خطوة مهمة لتأمين مادة الخبز بيسر وسهولة، وخصوصاً بعد عودة أهالي البلدة إليها بعد أن أعاد الجيش العربي السوري الأمن والأمان إليها، مشيراً إلى أهمية الجهود التي تقوم بها الوزارة لإعادة تأهيل مختلف المخابز التي تعرضت للتدمير من قبل التنظيمات الإرهابية المسلحة في بعض مناطق ريف دمشق.‏

من جهته أشار مصطفى إلى أنه رغم سنوات الحرب التي مرت على سورية لا يزال رغيف الخبز أرخص من أي دولة في العالم، ولا تزال سورية تنتج مختلف أنواع المحاصيل الزراعية وتسوقها بأرخص الأسعار، مؤكداً على أن عملية البناء والإعمار مستمرة بفضل انتصارات وسواعد بواسل الجيش العربي السوري.‏




تعليقات الزوار