إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي فرع زايو بيــــــــان
الكاتب : الحدث اليوم | الثلاثاء   تاريخ الخبر :2018-01-09    ساعة النشر :20:38:00

حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي
فرع زايو
بيــــــــان
عقد حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي بزايو اجتماعه العادي بتاريخ 08/01/2018 بمقر الكونفدرالية الديمقراطية للشغل ، وبعد التداول في نقاط جدول أعماله ، وبعد مناقشة التقرير العام الذي تقدم به كاتب الفرع والذي لامس القضايا المحلية والوطنية والدولية بالتحليل والنقد ... خلص إلى ما يلي :
1 ـ على المستوى الدولي :
• تنامي الغطرسة الإمبريالية بزعامة الولايات المتحدة الأمريكية ولعل آخر خرجاتها ( ولن تكون الأخيرة ) المتمثلة في الإجهاز على حق الشعب الفلسطيني في إنشاء دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف .
• الهجوم على الشعوب العربية ووحدتها من خلال محاولات التقسيم الطائفي والعرقي وتقديم الدعم المادي واللوجستيكي للجماعات والتنظيمات الإرهابية .
2 ـ على المستوى الوطني :
• تفاقم الأزمة على كافة المستويات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية نتيجة للاختيارات اللاشعبية واللاديمقراطية التي ينهجها التحالف الطبقي السائد .
• اتساع الهوة الطبقية بين المكونات المجتمعية وتعميق أزمة الطبقات الكادحة من خلال الزيادات الصاروخية في الأسعار وضرب القدرة المعيشية لعموم الجماهير الشعبية وهو ما تمت مواجهته من خلال سلسلة من الانتفاضات الشعبية بمجموعة من مناطق البلاد '' الحسيمة ، بني ملال ، ورزازات ، جرادة ... ''
• تملص الدولة من مسؤولياتها وذلك من خلال التخلي عن القطاعات الأساسية والحيوية كالصحة والتعليم والسكن والشغل وغيرها ...
• الهجوم على الحريات العامة من خلال القمع والاعتقالات وتلفيق التهم ورفض والتلكؤ في تسليم وصولات الإيداع لعدد كبير من الجمعيات الجادة ( الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ـ أطاك ـ والأحزاب السياسية ومن ضمنها حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي ...)
3 ـ على المستوى المحلي يسجل الفرع :
• غياب رؤية وإرادة سياسية شمولية في تدبير الشأن العام المحلي تستهدف تنمية حقيقية كفيلة بالنهوض بأوضاع المدينة وساكنتها بعيدا عن السياسات الارتجالية والترقيعية والمزاجية والظرفية ...
وفرع الحزب وهو يستحضر الظرفية العصيبة التي تمر بها بلادنا على كافة المستويات والتي عنوانها الكبير والعريض هو قمع الحريات والحنين إلى سنوات الجمر والرصاص ، والإجهاز على مكتسبات الشعب المغربي وحقوقه المشروعة ... يدعو كافة الإطارات السياسية التقدمية والنقابية والجمعوية والحقوقية إلى جبهة موحدة لمواجهة كل المخططات الجهنمية التي تحاك ضد شعبنا والتي تحول دون تحقيق أهدافه في الحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية .
عاش حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي
بيــــــــا ن مكتب الفرع :




تعليقات الزوار