إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
بوتين من حميميم: إذا رفع الإرهابيون رؤوسهم مرة أخرى سنوجه لهم ضربة لم يروا مثيلاً لها
الكاتب : حدث اليوم | الاثنين   تاريخ الخبر :2017-12-11    ساعة النشر :15:59:00

 

زار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قاعدة حميميم العسكرية في اللاذقية، والتقى خلالها مع الرئيس بشار الأسد، وهي الزيارة الأولى من نوعها لرئيس دولة إلى الأراضي السورية منذ بداية الأزمة.

الرئيسان الأسد وبوتين جالا خلال زيارة الأخير لحميميم صباح اليوم على القوات الروسية المتواجدة في القاعدة، وأمر بوتين ببدء التحضير لسحب القوات الروسية من سورية، وقال أمام العسكريين: “آمر وزير الدفاع ورئيس هيئة الأركان العامة ببدء سحب مجموعة القوات الروسية إلى نقاط مرابطتها الدائمة”.

وقال بوتين في تصريح له: استطعنا إلى جانب الجيش السوري خلال عامين ونصف القضاء على أكثر المجموعات الاهاربية قدرة على القتال.

وأكد بوتين أنه إذا رفع الإرهابيون رؤوسهم مرة أخرى سنوجه لهم ضربة لم يروا مثيلاً لها من قبل، مشيراً في الوقت نفسه إلى أن موسكو مستعدة للتعاون مع جيران سوريا لمكافحة الإرهاب.

الرئيس الروسي لفت إلى أن العسكريين الروس يغادرون سوريا حاملين النصر، وقال: لن ننسى أبداً الضحايا والخسائر التي تكبدناها خلال محاربة الإرهاب هنا في سوريا وفي روسيا.

الرئيس الأسد يشكر الرئيس بوتين، خلال لقائه به في حميميم اليوم، على مشاركتهم الفعالة في محاربة الإرهاب في سورية، مؤكداً أن ما قام به العسكريون الروس لن ينساه الشعب السوري، بعد أن امتزجت دماء شهدائهم بدماء شهداء الجيش العربي السوري في مواجهة الإرهابيين، ليثبت هذا الدم الذي روى تراب سورية أنه أقوى من الإرهاب ومرتزقته، وستبقى ذكرى شهداء الجيشين البطلين وتضحياتهما منارة للأجيال المقبلة..

إلى ذلك وصل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى مطار القاهرة، قادماً من حميميم، وبعد أيضاً زيارة قصيرة قام بها إلى تركيا، والتقى خلالها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.




تعليقات الزوار