إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
التصحيح المجيد يشرق ليمحي معالم الحرب في سورية
الكاتب : أخلاص العقده | الجمعة   تاريخ الخبر :2017-11-17    ساعة النشر :17:53:00

 

بمناسبة الذكرى السابعة والأربعين للحركة التصحيحية حمص تعود لترسم معالم التصحيح من خلال احتفالية تكرم فيها الطلبة المتفوقين في مرحلتي التعليم الثانوي والأساسي حيث أقام فرع حمص لحزب البعث العربي الاشتراكي بالتعاون مع مديرية التريية تكريماً للمتفوقين سبقه مسيرة.شعبية جالت سائر شوارع حمص، وكان هذا الحفل الفني نقطة الانطلاق للاحتفال الاسبوعي الشبييي( زمن الانتصار)
بدأ الاحتفال بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً لأرواح الشهداء، تبعها النشيد العربي السوري وفيلم وثائقي لنشاطات الفرع،وقدمت الفرقة الفنية للفنون الشعبية لوحات فنية راقصة، ثم كرم كل من السيد أمين فرع حمص لحزب البعث العربي الاشتراكي مصلح المصلح ومحافظ حمص الاستاذ طلال البرازي وأعضاء قيادة حزب البعث العربي الاشتراكي لفرع حمص، الطلبة المتفقون الذين أكدو بدورهم على المضي قدما في مسيرة التفوق والتصحيح التزاماً بنهج القائد الخالد حافظ الاسد ونضال القائد الرئيس المفدى بشار الاسد، وأهدوا تفوقهم للأم سورية ولأرواح شهداء الوطن.
وأشار بدوره الاستاذ شحادة مطر عضو قيادة فرع حمص لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب الشباب إلى التزام
شبيبة حمص بالزود عن الوطن بسلاح العلم والمعرفة، وأشاد بمبادرة التكريم تزامناً مع ذكرى الحركة التصحيحية التي قادها القائد المؤسس حافظ الاسد،وأكد أن هذا الاحتفال لوحة وطنية جمعت كل الاهالي على التفوق.
و أكد الاستاذ مصلح المصلح على أهمية مشاركة الشباب بهذه الاحتفالية لأنهم جيل سورية جيل القائد المناضل بشار الاسد، فهم البناة الحقيقيون لمستقبل سورية ومشاعل النور لنتلمس بنورهم طريق النصر، وحي أهالي المتفوقين لأنهم المربون الحقيقيون لتنشئة جيل بشار الاسد والذي هو حجرة بوجه كل التحديات.




تعليقات الزوار