إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
  •   |  
مملكة الدم
الكاتب : راسم عبيدات | الاثنين   تاريخ الخبر :2017-11-06    ساعة النشر :08:20:00



واضح بان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان،الملك القادم،يقوم بترتيب امور وصوله للعرش،حيث عمد الى تصفيات واسعه بحق امراء ووزراء حاليين وسابقين ورجال اعمال وقادة اجهزة امنية وعسكرية،وفي مملكة يعشعش فيها الفساد في كل ركن وزاوية،فكل شيء مباح،والتهم الموجة لهؤلاء بما فيهم صبي السعودية في لبنان سعد الحريري،هي الغش والفساد والرشوة والسرقة وغسيل الأموال والتهرب الضريبي وتهريب مقتنيات الى الخارج....والأموال المنهوبة والمسروقة مقدرة ب 4 ترليون دولار تكفي ميزانية المملكة لست سنوات قادمة....والأموال التي ستسترد من هؤلاء اللصوص والفاسدين،لن تكون في مصلحة الشعب السعودي الذي يئن تحت الفقر والجوع،بل هي من اجل لصوص ومنتفعين وفاسدين آخرين،وخاصة بأن الرئيس الأمريكي ترامب قد فرض جزية على السعودية فاقت 460 مليار دولار واستمرار الحرب العدوانية على اليمن ودعم الجماعات الإرهابية،والأزمة مع قطر.استنزفت وتستنزف ميزانية المملكة....والترتيبات الجارية في السعودية من خلال التصفيات الداخلية والصراعات على الحكم والتي طالت رموز سياسية وامنية ومالية،والتصفيات عبر حوادث الطيران المدبرة وغيرها....تدلل على ان بن سلمان يرتب أوراقه للعمل القادم في المنطقة،ليس صفقة القرن على الجبهة الفلسطينية فقط،بل المشاركة والدور السعودي في الحرب على محور المقاومة،فإسرائيل لا تشن حرباً بالوكالة عن السعودية،بل تشن حروبها بضوء اخضر امريكي،تكون السعودية جزء من هذه الحرب،والتي تسعى امريكا واسرائيل،ان يشارك فيها الى جانب السعودية،قوات ما يسمى بالتحالف العربي الذي يشن حربه العدوانية على اليمن....التطورات متلاحقة ومتسارعة وسننتظر،فرغم خطاب سماحة السيد نصر الله الهادىء ودعوته للتريث والهدوء والإبتعاد عن الإشاعات وخانات التحريض المذهبي والطائفي،وقوله بان لا حرب اسرائيلية قريبة على لبنان،ولكن نحن على قناعة بان لبنان سيكون امام عدة حروب اقتصادية وامنية وعسكرية ونفسية.




تعليقات الزوار