إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
  •   |  
سقوط مقايضة جبهة " النصرة" ب حزب الله
الكاتب : راسم عبيدات | السبت   تاريخ الخبر :2017-11-04    ساعة النشر :10:26:00



واضح بأن المشروع الصهيوني الذي طرحه نتنياهو أمام بوتين بمقايضة وجود حزب الله في سوريا بوجود جبهة " النصرة" قد سقط بالأمس،حيث دعمت اسرائيل بشكل مباشر عصابات " النصرة" في هجومها على قرية حضر السورية في سفوح جبل الشيخ،ولكن الجيش والقوى الشعبية وانتفاضة اهل الجولان المحتل،مكنت من دحر هذه العصابة المجرمة بعد أن كبدتها خسائر كبيرة،الإحتلال بات يخشى كثيراً من ان القادم اعظم بالنسبة له،بعد سقوط مشروع ما يسمى بدولة الخلافة " داعش" في سوريا والعراق، فامريكا ومعها اسرائيل ومشيخات النفط وتركيا راهنوا على مشاريع التقسيم في المنطقة،تقسيم سوريا والعراق،فمشروع الإنفصال الكردي الذي قاده البرزاني صنيعة امريكا واسرائيل سقط،وجعل دير الزور عاصمة لما يسمى بدولة الخلافة "داعش" أيضاً سقط.
قادم الأيام يحمل الكثير من التطورات والمنطقة باتت اقرب الى الحرب،حيث دولة الإحتلال تجري اضخم تمرين جوي في تاريخها تحت اسم العلم الأزرق،سيقام بمشاركة مئة دولة في جنوب فلسطين ،قاعدة "عوفدا" الجوية،مئة طائرة ستشارك في التمرين،من دول معظمها حليفة لإسرائيل ،امريكا وفرنسا والمانيا والهند واليونان وايطاليا وغيرها،والف طيار وتقني جوي...والسبهان السعودي يسعى الى تفجير ازمة وحرب داخلية في لبنان،تشغل الحزب عن محاربة الإرهاب في سوريا والتفرغ لمحاربة دولة الإحتلال،وحلف المقاومة يجري لقاءات مكثفة لتقيم الأوضاع فبوتين سيزور طهران وكذلك علاقات حماس بحزب الله وطهران يجري ترميمها بشكل سريع،عبر زيارات لوفود من حماس لطهران والضاحية الجنوبية....المنطقة حبلى بالتطورات والمتغيرات،حيث سنشهد سقوط مشروع ما يسمى بدولة الخلافة "داعش" بتحرير القائم العراقية والبوكمال السورية،وبسقوطهما أيضاً تسقط مشاريع التقسيم.




تعليقات الزوار