إغلاق
إغلاق
البحث
أبحث عن:
  •   |  
تصريح و تعليق للخبير السياسي و الاستراتيجي الدكتور حسن مرهج
الكاتب : إعداد .. أمجد إسماعيل الآغا | الثلاثاء   تاريخ الخبر :2017-06-27    ساعة النشر :20:51:00



حول التصريحات الأخيرة للمتحدث باسم قوات التحالف العقيد ريان ديلون .
بعد ساعات من إعلان الجيش السوري دخوله الحدود الإدارية لمحافظة دير الزور، رحب التحالف الدولي بتقدم الجيش السوري في خطوة مفاجئة تماماً، ويبدو أنها تعكس تفاهما أميركيا روسيا لم يعلن عنه بعد.
وقال العقيد ريان ديلون، المتحدث باسم التحالف الدولي، إن “هدفنا هو هزيمة تنظيم الدولة أينما وجد. نحن ليس لدينا أي مشكلة إذا كان الآخرون، بما في ذلك الحكومة السورية وحلفاؤها الروس والإيرانيون، يريدون محاربة المتطرفين أيضًا”.
وحول نية الجيش السوري التقدم باتجاه البوكمال في ريف دير الزور، قال ديلون “إذا كانوا يريدون محاربة تنظيم الدولة في البوكمال، ولديهم القدرة على القيام بذلك، فإن ذلك سيكون موضع ترحيب”.
مصادر مطلعة قالت إن التصريحات الأخيرة للتحالف بمثابة ضوء أخضر للجيش السوري بالتقدم باتجاه دير الزور عوضًا عن ميليشيا “الجيش الحر” في منطقة التنف الممثل بـ “جيش مغاوير الثورة”، حيث وبحسب تلك التصريحات لا خوف من عدوان أميركي جديد على الجيش السوري أثناء تقدمه.
* ما الذي يمكن أن نستشفه من هذه التصريحات و خاصة أن الطائرات الأمريكية قامت مؤخرا بإسقاط طائرة حربية سورية كانت تقوم باستهداف جماعة داعش الإرهابية .
* هل هذه التصريحات تعكس نوعا من التفاهم الروسي الأمريكي في الميدان السوري بعد خروج الكثير من التقارير التي تنبأت بقرب الاصطدام بين الروسي و الأمريكي نتيجة ضربات التحالف الدولي بقيادة أمريكا للقوات السورية .
* ما هي الأبعاد السياسية المستقبلية لهذه التصريحات مع اقتراب انعقاد جلسة جديدة من المباحثات في جنيف .
في هذا الإطار أوضح الخبير السياسي و الاستراتيجي الدكتور حسن مرهج أن التصريحات الأمريكية لا تعني الموقف الحقيقي لأمريكا وهي الساعية الأكبر إلى دعم المنظمات والفصائل الإرهابية في المنطقة وان تعددت تسمياتها إلا أنهم عملة واحده أمريكية من داعش وغيرها .
و أضاف مرهج أن هذا التصريح لم يكن ليصرح لولا الموقف الحاسم الروسي بعد اعلانة إيقاف التفاهم الأمريكي الروسي حول حركة الطائرات الحربية في الأجواء السورية ، والكشف عن حقيقة دعم أمريكا إلى داعش والفصائل الإرهابية الأخرى و إنفضحت بأنها لا تحارب الإرهاب وما هذا التصريح ألا للتغطية عن نواياهم الحقيقية .
التفاهم الروسي الأمريكي غير واضح بل معدوم في الشأن السوري و روسيا تصبوا إلى تفاهم وتنسيق حقيقي في الشأن السوري ولكن أمريكا تراجعت عن عدة قرارات وتفاهمات مع الروس.
ختم مرهج قوله أن الأمريكي يريد الحفاظ على بقائه في المنطقة ويستغل خيرها من النفط والغاز .




تعليقات الزوار